هذا ما كشقه شمخاني عن محاولة أمريكية جديدة لإجراء محادثات مع إيران

نقلت وكالة “فارس” الإيرانية عن علي شمخاني المساعد المقرب من الزعيم الأعلى آية الله علي خامنئي قوله إن مسؤولين أمريكيين تواصلوا معه خلال زيارة قام بها الشهر الماضي لأفغانستان طلبا لإجراء محادثات مع طهران.

وقال أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، علي شمخاني، إن مندوبين أمريكيين اثنين التقيا معه خلال زيارته الأخيرة إلى أفغانستان وأخبراه بأن أمريكا ترغب في التفاوض مع إيران، بحسب الوكالة.

وكان شمخاني في كابول الشهر الماضي لإجراء محادثات مع طالبان “للمساعدة في كبح المشاكل الأمنية في أفغانستان”. وقال إن حكومة كابول كانت على علم بمحادثاته مع طالبان.

وتتهم واشنطن إيران بمحاولة مذ نفوذها في غرب أفغانستان بتوفير تدريب عسكري وتمويل وأسلحة لطالبان وهي مزاعم تنفيها طهران.

وقطع شمخاني بأن إيران لم ترسل أي إشارات أو رسائل للتفاوض مع الجانب الأمریکي قائلا إن “الأمریکیین أثبتوا أنهم لیسوا محل الثقة ویؤکد تاریخ المفاوضات هذا الأمر والیوم الأمریکیون هم الذین یعلنون عن الاستعداد للتفاوض ولیس إيران”.

وفي يوليو/تموز قالت السلطات الإيرانية إن طهران رفضت ثمانية طلبات من الولايات المتحدة لعقد اجتماع بين ترامب والرئيس حسن روحاني على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في سبتمبر/أيلول عام 2017.

وقال روحاني إن أمريكا طلبت الحوار المباشر مع إيران 8 مرات العام الماضي والحوار غير المباشر 3 مرات العام الجاري، بحسب وكالة “فارس” الإيرانية.

وتصاعد التوتر بين إيران والولايات المتحدة منذ مايو/أيار عندما انسحب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من الاتفاق النووي الذي أبرمته طهران مع قوى عالمية عام 2015 ثم أعاد فرض عقوبات على الجمهورية الإسلامية التي كان قد تم رفعها من قبل تماشيا مع الاتفاق.

ورفض خامنئي عرض ترامب العام الماضي إجراء محادثات مباشرة وقال مسؤولون إيرانيون إن العقوبات التي تفرضها واشنطن ستفشل في تدمير الاقتصاد.

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى