نطالب بتقديم فيصل القاسم وشبكة الجزيرة للعدالة بسبب التحريض على الإبادة الجماعية

نطالب بتقديم فيصل القاسم وشبكة الجزيرة للعدالة بسبب التحريض على الإبادة الجماعية/ Bring Al Jazeera network and Faisal Al-Kasim to justice for inciting genocide on TV

نقلاً عن موقع الاستاذ نبيل فياض وضمن الحملة التي يقوم بها شرفاء العالم ضد حملة الدعوة الى الابادة الابادة الجماعية بحق المسلمين العلويين نرجو من كل شريف المساهمة في توقيع العريضة لكي يقدم لمحاكمة دولية ونتمنى من جميع الشرفاء المشاركة في هذه الحملة مع الشكر الجزيل لكل من يشارك
مرفق المقال وروابط التوقيع على الحملة مرفقة هنا باللغتين الانجليزية والعربية

كتب الاستاذ نبيل فياض على موقعه التالي :
نطالب بتقديم فيصل القاسم وشبكة الجزيرة للعدالة بسبب التحريض على الإبادة الجماعية

في الخامس من أيار 2015، بثت قناة الجزيرة حلقة من برنامج ” الاتجاه المعاكس “، من استوديوهاتها في قطر. أدار الحلقة كالعادة مقدّم البرنامج الشهير المثير للجدل، د. فيصل القاسم. في هذا البرنامج، الذي تُقدّم حلقاته أسبوعياً، ناقش الدكتور القاسم ضيفيه حول استبيان آراء طرح من قبله على المشاهدين العرب. كان عنوان هذا الاستبيان كالآتي: ” هل تعتقد أن العلويين جنوا على أنفسهم؟” وفي نقاشه لنتيجة استبيان الآراء، قدّم الدكتور القاسم الإجابة الحاسمة التالية: ” البعض قال يجب أن يكون السؤال عوضاً عن ذلك، هل علينا أن نخوزق العلويين! هل علينا أن نمحو العلويين عن بكرة أبيهم، بمن فيهم أطفالهم؟ ” ثم استمر مقاطعاً دفاع أحد الضيفين عن العلويين بالقول ” إنهم [ العلويون ] شياطين … الشيطان ذاته يخجل منهم!” بل لم يسمح لضيفه أن يعبّر عن رأيه دون أن يقاطعه بشكل عدواني. ثم لخّص آرائه كما يلي: ” من حق الشعب أساساً أن يطالب بذبح العلويين “.

في عرضنا هذا إنما نبرز عينة بسيطة من محتوى حلقة القاسم والتي اتسمت في مجملها بالهجوم على العلويين ووجوب الاقتصاص والتخلص منهم ما سبب صدمة وذعر في صفوف المشاهدين (العرض الكامل للحلقة في الملف المرفق). وكان من المثير للإشمئزاز تقدّيم موضوعات كهذه لنقاش لا تستحقه أصلاً. لقد أدت حلقة الدكتور القاسم إلى عاصفة كبيرة من النقاش والإدانات في وسائل التواصل الإجتماعي وفي شبكات الأخبار العربية الأخرى واعتُبر كلامه دعوة صريحة لقتل أناس بناء على انتمائهم الديني.

إذا ما وضعنا في اعتبارنا أن هذه الأفعال تشكّل خرقاً واضحاً لمعاهدة الأمم المتحدة المتعلقة باتفاقية منع جريمة الإبادة الجماعية والمعاقبة عليها ( 9\ كانون الأول-ديسمبر\ 1948 ) المادة 3 الفقرة ج ، والتي تعتبر دون لبس أن ” التحريض المباشر والعلني على ارتكاب الإبادة الجماعية ” جريمة يعاقب عليها. وهكذا، فنحن نتوجه بمعروضنا هذا إلى الجهات ذات الشأن من أجل إحضار فيصل القاسم وشبكة الجزيرة إلى القضاء. وبعملنا هذا فإننا نبعث برسالة واضحة أن التسامح مع التحريض العلني على العنف والقتل غير ممكن إطلاقاً ومنع الآخرين في المستقبل من استخدام أية وسيلة إعلامية للتحريض على العنف والقتل في منطقةٍ تسود فيها التوترات الطائفية والإثنية ويموت فيها المئات كل يوم.

للمشاركة في توقيع العريضة اضغط هنا

ملاحظة: نحن بحاجة نصف مليون توقيع على العريضة لكي تكون ذو فعالية ومسموعة دوليا…


Bring Al Jazeera network and Faisal Al-Kasim to justice for inciting genocide on TV

On 5th May 2015, Al Jazeera broadcast a program called ‘The Opposite Direction’, from their Qatar studio. It was hosted by the well-known and controversial presenter Dr Faisal al-Kasim. In this show, which is televised weekly, Dr al-Kasim discussed with his two guests a poll put to the Arabic-speaking audience of Al Jazeera.

The poll was entitled ‘Do you think Alawites brought perdition upon themselves?’ and in discussing the outcome, Dr al-Kasim emphatically voiced this response. ‘The question should rather be, should we wipe out these Alawites in their entirety, including their children?’ Continuing, he cut short his guest’s defence of the Alawites by declaring that ‘they [the Alawites] are demons… the Devil himself is ashamed of them!’ He did not even allow his guest to voice his opinion without aggressive interruption. He summarised his views thus: ‘basically, it is the right of the people to demand the slaughter of the Alawites’. Dr Al-kasim’s views should shock and appal his viewers. That this material is presented as a topic open to, and worthy of, discussion is abhorrent. Dr Al-Kasim’s show has generated a very wide discussion and condemnations on social media and other Arab news networks and was regarded as an explicit call to kill people based on their religious affiliation.

Taking into consideration that these actions are in breach of the UN Convention on the Prevention and Punishment of the Crime of Genocide (9.12.1948) Article III Point C which explicitly labels ‘direct and public incitement to commit genocide’ as a punishable offence. Thus, we direct our petition to all relevant authorities to bring Faisal Al-kasim and Al Jazeera network to justice. By doing so, we are sending a clear message of zero-tolerance for public incitement of violence, and prevent others in the Future from using any media platform in incitement of violence and killing in a region where ethnic and sectarian tensions prevail and hundreds die every day.

To sign the petition please click here

Note: We need a half million signatures on this petition to be effective and audible internationally

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى