ماذا قالت رئيسة الارجنتين عن الاسد وحزب الله ليقطع بث كلمتها؟

انتقدت رئيسة الارجنتين كريستينا فرنانديز دي كيرشنر بشدة مجلس الأمن والدول الغربية الأعضاء فيه حيال موقفهم من الأزمة السورية وحزب الله وإيران، وقرار مجلس الأمن الخاص بمحاربة “داعش”، ما ارغم القنوات التلفزيونية الى قطع البث عن كلمتها.

وكان لافتاً بحسب موقع “الاعلام العربي” قطع الترجمة الفورية والبث التلفزيوني أثناء كلمة رئيسة الأرجنتين كريستينا فرنانديز دي كيرشنر في مجلس الأمن الأربعاء الماضي، ما شكل فضيحة مدوية للمنظمة الأممية، التي يفترض أن تكون منبراً لكل الدول الأعضاء.

وفجرت رئيسة الارجنتين قنبلة أثناء كلمتها في جلسة لمجلس الأمن خصصت لإصدار قرار ضد “داعش” وضرورة محاربتها، حيث انتقدت المنظمة الدولية والقرارات التي اتخذتها في السابق وأداء بعض الدول فيها، قالت “اجتمعنا منذ عام وكنتم تعتبرون نظام (الرئيس السوري بشار) الأسد إرهابي، وكنتم تدعمون المعارضة الذين كنا نعتبرهم ثوار، واليوم نجتمع للجمّ الثوار الذين تبين فيما بعد إنهم إرهابيون ومعظمهم تدرج في التنظيمات الإرهابية وانتقل من المتشدد إلى الأكثر تشدداً”.

وأضافت “تم إدراج حزب الله في وقت سابق ضمن قائمة الإرهاب، وتبين فيما بعد أنه حزب كبير ومعترف به في لبنان”، وتابعت “اتهمتم إيران على خلفية الانفجار الذي طال السفارة الإسرائيلية في بوينس ايرس عام 1994 ولم تثبت التحقيقات من قبلنا تورط إيران بهذا الإنفجار.. وأصدرتم قرار محاربة القاعدة بعد أحداث 11 سبتمبر واستبيحت بلاد وقتل أهلها تحت هذا العذر مثل العراق وافغانستان ومازالت هاتان الدولتان تعانيان من الإرهاب بالدرجة الأولى”.

وتطرقت إلى المجازر الإسرائيلية في غزة قائلة “اتضح من خلال القصف على غزة فداحة الكارثة التي ارتكبتها “إسرائيل” وموت العديد من الضحايا الفلسطينيين، بينما اهتممتم بالصواريخ التي سقطت على “إسرائيل” والتي لم تؤثر أو تحدث خسائر “.

وعادت رئيسة الأرجنتين إلى انتقاد القرار الذي اجتمع من أجله مجلس الأمن وقالت “اليوم نجتمع هنا لإصدار قرار دولي حول تجريم “داعش” ومحاربتها، و”داعش” مدعومة من قبل دول معروفة أنتم تعرفونها أكثر من غيركم، وهي حليفة لدول كبرى أعضاء في مجلس الأمن”.

وعند هذا الحد تم قطع البث التلفزيوني فجأة من قبل المحطات التي كانت تنقلها، في انتهاك لحقوق عضو في مجلس الأمن بالإدلاء برأيه بحرية، ولم يصدر عن الأرجنتين أي تعليق رسمي على حادثة قطع البث حتى الآن.

الرئيس الاميركي والانزعاج الواضح على وجهه
الرئيس الاميركي والانزعاج الواضح على وجهه

أوباما لا يخفي انزعاجه!!

هذا فيما نقلت عدسات مصوري وكالات الأنباء العالمية صوراً للرئيس الأميركي باراك أوباما الذي كان حاضراً في الجلسة وهو يستمع لكلمة الرئيسة الأرجنتينية، مع ظهور إنزعاج واضح على ملامحه هو والفريق الدبلوماسي الذي يجلس خلفه.

يذكر أن كرستينا فيرنانديز دي كيرشنر هي رئيسة الارجنتيين منذ العام 2007 وفازت بولاية ثانية في انتخابات عام 2011.

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى