لهذه الأسباب.. يرفض “حزب الله” و”الأهالي” عودة “جزّار عيتا”

غداة تسريب خبر رفض أهالي بلدة “عيتا الشعب” دفن جثمان إبن بلدتهم العميل “أحمد شبيل صالح” في مدافن البلدة بعدما وصلهم نبأ وفاته متأثرًا بنوبة قلبية في إسرائيل.. أوضحت مصادر ميدانية أنّ مسؤولين في “حزب الله” كانوا قد “عبّروا مع الأهالي عن رفضهم بشدة إحضار جثمان صالح إلى “عيتا الشعب” لدفنه”.

المصادر لفتت إلى أنّ هذا الرفض يعود إلى أنّ “أحمد صالح كان أحد أخطر العملاء الأمنيين في “جيش أنطوان لحد” إبان الإحتلال الإسرائيلي لجنوب لبنان”، وأشارت إلى أنه “كان مسؤولاً عن معبر “بيت ياحون” بالإضافة إلى توليه مسؤوليات أمنية في منطقة “بنت جبيل” حتى تاريخ فراره إلى الداخل الإسرائيلي مع إنسحاب قوات الاحتلال عام 2000″، مشددةً على أنّ “العميل صالح كان ملقبًا بـ”جزّار عيتا” لكونه إرتكب العديد من الجرائم والاعتقالات بحق أبناء منطقته والجنوب عمومًا، وكان مسؤولاً عن اعتقال وتعذيب العشرات في سجن الخيام”.

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى