كانت تحاول أن تروي عطش أهلها…فارتوت الأرض بدمها

قتلت الطفلة اناث الحسن ابنة العشرة سنوات في حادث سير على اتوستراد زحلة عندما كانت تجلب المياه الى اهلها الذين يعملون في زراعة البطاطا.

وفي التفاصيل، اجتاحت الاتوستراد من جهة الى اخرى سيارة من نوع غولف لون اسود تحمل لوحة 102420 /ب تقودها هدى سميح الفلفلي ، حيث قذفت الطفلة مسافة طويلة لتستقر الجثة قرب مبنى الجامعة اللبنانية ومقابل الارض التي يعمل بها ذويها الذين هرعوا يصرخون طفلتهم الممدة على الارض والى جنبها دمائها.

وعلى الفور، عمل عناصر الصليب الاحمر اللبناني على نقلها الى مستشفى الرئيس الهراوي الحكومي وعمل اقاربها على رش التراب على الدماء.

اما في بلدة بر الياس، فقتلت الطفلة رحاب حسين الحسين مواليد 2009 بعد ان صدمها فان يقوده ابراهيم مرهج مرهج.

وفي بلدة جديتا، قتلت السورية نجود تركي العلي مواليد 1975 بعد ان صدمها فان يقوده خالد عيسى شحادة

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى