فتوش لجنبلاط: أنت رأس حربة لخلايا خيانية نائمة في الخارج والداخل

اعتدى على الدستور وارتكب جناية وطالب الرؤساء الثلاثة والخارجية بالمحاسبة مستشهدا بكلام للزعيم أنطون سعادة

عقد الوزير والنائب السابق نقولا فتوش مؤتمراً صحفياً في مكتبه في زحلة شدد فيه بعدم التفريط بالاراضي اللبنانية، معتبرا ان اي تفريط بحقوق اللبنانين خيانة عظمى.

واكد فتوش ان هناك مواقف وطنية كبيرة سنعالجها، اراضي لبنان لنا وليس نتيجة ساعة تخلي كما اراد البعض.

واضاف نحتكم الى القانون لان حكم القانون افضل من حكم الفرد، اين كان حكم القانون بالأمس عندما اطل علينا الوزير والنائب السابق وليد جنبلاط باقرار مفخخ ان مزارع شبعا و تلال كفرشوبا ليست اراضي لبنانية وانه بقوله هذا اعتدى على الدستور وارتكب الجناية ان يسلخ عن الدولة جزء من الدولة اللبنانية يعاقب بالاعتقال المؤقت كما تجريده من الحقوق المدنية، ونص الدستور ان لبنان وطن مستقل لجميع ابنائه ارضا وشعبا ومؤسسات وهناك قاعدة رومانية تقول ان التفسير يتوقف عند وضوح النص ولا يجوز التخلي عن اي جزء من الاراضي اللبنانية واي حديث عن اي التخلي شراكة بالخيانة العظمى.

واضاف اتقدم بهذه الشكوى بين يدي رئيس الجمهورية وأدعو الرئيسين بري والحريري ووزير الخارجية جبران باسيل والنيابة العامة التمييزية بالتحرك السريع محذرين ان اي لفلفة لهذه الخيانة الخطرة إجهاز على الدستور، وحل الفساد الذي لا حل له الا بالخطب وعلى شاشات التلفزة، وليد جنبلاط هو رأس خلايا الخيانة، خيانته قائمة في الداخل والخارج، وليكن عبرة لغيره ولا احد يعلو على القانون، والا بردا وسلاما على لبنان.

واضاف ان التهمة ثابتة وان الخيانة ثابتة وننتظر التحرك السريع من المسؤولين حتى لا نقول غدا ان الساكت عن الحق شيطان أخرس، ومن يضحب بخيط من ثوب امه فلا امانة له، ولا اشخاص فوق السلطات. ارض لبنان نحميها برموش العيون وتستحق منا الكثير من العناء والتعب والعناية.

موجهاً التحية للجيش اللبناني الحامي للحقوق المعترف بها دوليا وكل من يحاول ان ينتقص من قدرة الجيش في حماية لبنان العظمى، وليست ساعة تخلي بل استجابة لرغبة خارجية تعرفونها اكتر مني وجناية على امن الدولة الخارجة.

النبذة الاولى في الجناية نصت المادة من الدستور ٢٧٢ من قانون العقوبات على ما حرفيته يعاقب بالاعتقال المؤقت كل لبناني حاول القيام باعمال او خطب او كتابات او غير ذلك في ان يقتطع جزء من الاراضي اللبنانية لغير الدولة اللبنانية وفي المادة ٣٠١ من القانون يعاقب على الاعتداء الذي يستهدف تغيير دستور دولة بطريقة غير مشروعة بالاعتقال المؤقت خمس سنوات ومن حاول ان يسلخ عن الدولة جزء من الدولة اللبنانية يعاقب بالاعتقال المؤقت كما تجريده من الحقوق المدنية ونص الدستور ان لبنان وطن مستقل لجميع ابنائه ارضا وشعبا ومؤسسات وهناك قاعدة رومانية تقول ان التفسير يتوقف عند وضوح النص ولا يجوز التخلي عن اي جزء من الاراضي اللبنانية واي حديث عن اي التخلي شراكة بالخيانة العظمى واضاف اتقدم بهذه الشكوى بين يدين الرئيس وندعو الرئيسين بري والحريري ووزير الخارجية جبران باسيل والنيابة العامة التمييزية بالتحرك السريع محزرين ان اي لفلفة لهذه الخيانة الخطرة اجهاز على الدستور وحل الفساد الذي لا حل له الا بالخطب وعلى شاشات التلفزة،وليد جنبلاط هو رأس الخلاية الخيانية خيانته قائمة في الداخل والخارج وليكن عبرة لغيره ولا احد يعلو على القانون والا بردا وسلاما على لبنان واضاف ان التهمة ثابتة وان الخيانة ثابتة وننتظر ااتحرك السريع من المسؤولين حتى لا نقول غدا ان الساكت عن الحق شيطان اخرس ومن يضحب بخيط من ثوب امه فلا امانة له ولا اشخاص فوق السلاطات ارض لبنان نحميها برموش العيون وتستحق منا الكثيى من العناء والتعي والعناية.

تحية للجيش اللبناني الحامي للحقوق المعترف بها دوليا في حماية لبنان.

وقائع المؤتمر

إن حكـم القانـون هـو أمـر أساسـي في النظـام الديمقراطـي.

قـال أرسطـو منـذ أكثـر من ألفـي سنـة “حكـم القانـون أفضـل من حكـم الفـرد أيـاً كـان.

رئيـس المحكمـة العليـا في أميركـا لـورد كـوك قـال مقتبسـاً براكتـون في إعـلان (1610)

“إن الملـك نفسـه يجـب أن لا يكـون خاضعـاً لإنسـان، ولكـن أن يكـون خاضغـاً لـه وللقانـون، لأن القانـون يجعلـه ملكـاً.

إن حكـم القانـون في معنـاه الحديـث يديـن الكثيـر بتعريفـه للبروفسـور Albert Ven Dicey’s في كتابـه حـول حكـم القانـون.

“وجـود أسـاس إخلاقـي ضمنـي مشتـرك لجميـع القوانيـن.

ويضيـف دايسـي:

“إن حكـم القانـون يعنـي أن القانـون هو الإسمـي، وهـو يتعـارض مع النـزوة “التعسفيـة، إذا خـرق شخـص مـا القوانيـن العاديـة فإنـه يعاقـب.

بالأمـس أطـل الوزيـر والنائـب السابـق وليـد جنبـلاط بإقـرار صريـح مفخـخ أن مـزارع شبعـا وتـلال كفرشوبـاً ليسـت أرضـاً لبنانيـة. وبقولـه هـذا إعتـدى على الدستـور وإرتكـب جـرم الخيانـة العظمـى وليســت ساعـة تخلـي بـل جنايـة عن سابـق تصـورٍ وتصميـم وعمـد، إستجابـة لرغبـات مشبوهـة.

فالكتـاب الثانـي الفصـل الأول من قانـون العقوبـات وتحــت عنـوان ” في الجنايـات الواقعـة على أمـن الدولـة الخارجـي النبـذة الأولـى وتحــت عنـوان “في الخيانـة”.

نصــت المـادة 277 من قانـون العقوبـات على مـا حرفيتـه:

“يعاقـب بالإعتقـال المؤقـت خمـس سنـوات على الأقـل كـل لبنانـي حـاول بأعمـال “أو خُطـب أو كتابـات أو بغيـر ذلـك ذلـك أن يقتطـع جـزءاً من الأرض اللبنانيـة “ليضمـه دولـة أجنبيـة أو أن يملكهـا حقـاً أو إمتيـازاً خاصـةً بالدولـة اللبنانيـة.

كمـا نـص قانـون العقوبـات في المـادة 301 وتحــت عنـوان في الجنايـات الواقعـة علـى الدستـور بمـا حرفيتـه:

“يعاقـب علـى الإعتـداء الـذي يستهـدف تغييـر دستـور الدولـة بطريـق غيـر “مشروعـة بالإعتقـال المؤقــت خمـس سنـوات على الأقـل.

كمـا نصــت المـادة 302 من قانـون العقوبـات على مـا حرفيتـه:

“من حـاول أن يسلـخ عن سيـادة الدولـة جـزءاً من الأراضـي اللبنانيـة عوقـب “بالإعتقـال المؤقــت والأبعـاد كمـا نصــت المـادة 305 من قانـون العقوبـات على مـا حرفيتـه:

“يعاقـب علـى المؤامـرة التـي تستهـدف إرتكـاب إحـدى الجرائـم المذكـورة في “هـذه النبـذة بالأبعـاد أو بالإقامـة الجبريـة الجنائيـة.

كمـا يقضـي بتجريـده من الحقـوق المدنيـة.

هـذا وقـد نصــت الفقـرة ألـف من مقدمـة الدستـور اللبنانـي على مـا حرفيتـه:

“لبنـان وطـن حـر مستقـل، وطـن نهائـي لجميـع أبنائـه، واحـد أرضـاً وشعبـاً ومؤسسـات في حـدوده المنصـوص عنهـا في هـذا الدستـور والمعتـرف بـهـا “دوليـاً.

كمـا نصــت المـادة الأولـى من الفصـل الأول في الدستـور تحـت عنوان “في الدولـة وأراضيهـا “تبيـن حـدوده الحالية، والمـادة الأولـى القديمـة من الدستـور تنـص على مـا حرفيتـه:

“لبنـان الكبيـر دولـة مستقلـة ذات وحـدة لا تتجـزأ، أمـا حـدوده فهـي المعتـرف “لـه بهـا رسميـاً من قبـل الجمهوريـة الفرنسيـة المنتدبـة ومن لـدن جمعيـة “الأمـم وهـي التـي تحـده “حاليـاً.

كمـا نصــت المـادة الثانيـة من الدستـور على مـا حرفيتـه:

“لا يجـوز التخلـي عن أحـد أقسـام الأراضـي اللبنانيـة أو التنـازل عنـه.

​وعلـى ضـوء الدستـور وقانـون العقوبـات تكـون جرائـم الخيانـة العظمـى ثابتـة بحـق المتهـم وليـد جنبـلاط ويقتضـي تجريـده من حقوقـه المدنيـة وكـل حديـث عن ساعـة تخلـي هـو شريـك مقنـع في الخيانـة العظمـى.

ونضيـف أن المـادة 50 من الدستـور اللبنانـي نصـت على مـا حرفيتـه:

“عندمـا يقبـض رئيـس الجمهوريـة على أزمـة الحكـم عليـه أن يحلـف أمـام “البرلمـان يميـن الإخـلاص للأمـة والدستـور بالنـص التالـي:

“أحلـف باللـه العظيـم إنـي أحتـرم دستـور الأمـة اللبنانيـة وقوانينهـا وأحفـظ “إستقـلال لبنـان وسلامـة أراضيـه.

فيـا فخامـة الرئيـس نضـع هـذه الشكـوى بيـن يديـك ونريـد منـك جوابـاً، كيـف توفـق بيـن قسمـك الدستـوري ومـا إرتكبـه وليـد جنبـلاط.

وكذلـك يـا دولـة الرئيـس نبيـه بـري،

وكذلـك يـا دولـة الرئيـس سعـد الحريـري،

وكذلـك يـا معالـي وزيـر الخارجيـة الأستـاذ جبـران باسيـل،

​كمـا أننـا ندعـو النيابـة العامـة التمييزيـة للتحـرك بالإدعـاء وإتهـام وليـد جنبـلاط بجـرم الخيانـة العظمـى والإعتـداء على الدستـور محذريـن بـأن كـل لفلفـة لهـذه الجنايـة الخطـرة إجهـاز على الدستـور والوطـن على حملـة الفسـاد التـي لا وجـود لهـا حتـى اليـوم إلا فـي الخطـب الفارغـة وعلى شاشـات التلفـزة.

​نقـول ذلـك لأن وليـد جنبـلاط هـو رأس حربـة لخلايـا خيانيـة نائمـة في الخـارج والداخـل فليكـن عبـرة لغيـره وأن لا أحـد يعلـو فـوق القانـون. وإلا بـرداً وسلامـاً على لبنـان.

لـم أجـد أروع ممـا قالـه الزعيـم انطـوان سعـادة في إحـدى محاضراتـه الأكاديميـة، أخطـر مـا تكـون الرذيلـة عندمـا تتسـربـل بسرابيـل الفضيلـة والجبـن عندمـا يتشـح بالشجاعـة، والباطـل عندمـا يتبرقـع بوشـاح الحـق.

​فالتهمـة ثابتـة، والخيانـة ثابتـة وننتظـر التحـرك السريـع من قبـل كـل مسـؤول أو وزيـر أو نائـب.

يقـول الشاعـر الجنوبـي شوقـي بزيـع: ” الأرض هـي الأم والكنـف الأخيـر”.

ونحـن نقـول من يضحـي بخيـط من ثـوب أمـه لا أمـان لـه.

​وأخيـراً إن مصطلـح حكـم القانـون أثبتـه القاضـي التنزانـي موالوسانيـا (Mwalusany) في معـرض فصـل إحـدى الدعـاوى عـام 1988.

“حكـم القانـون يعنـي أكثـر من تصـرّف يتـمّ وفـق القانـون. فهـو يعنـي كذلـك “عدالـة الحكومـة، ويجـب أن يمتـدّ الى وجـوب تفحّـص المثـال، وإلا يعطـي “الحكومـة سلطـات مبالغـاً فيهـا.

“يحتـّم حكـم القانـون خضـوع الحكومـة للدستـور وللقانـون والعمـل تحــت “سقفهمـا لا خضـوع الدستـور والقانـون للحكومـة.

​وأخيـراً الشكـر كـل الشكـر لأهلـي في زحلـة ولمحطـات الإعـلام المرئـي والمسمـوع والمكتـوب وللأجهـزة الأمنيـة وللجيـش اللبنانـي الثابـت على الحـدود والحامـي للحـدود المعتـرف بهـا دوليـاً والمكرسـة بالدستـور.

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى