عنـدما يستشهد سفير مملكة الشر الوهابي بخطب معتمد مرجعية النجف مهدي كربلائي وبيـانـات مقتدى صدر تكتمـل الطبخــه

د احمد الاسـدي

قيـح هـلوسـات سفير مملكـة الشـر السعودي الوهابي التكفيري التي لـوث بهـا مسـامـع العراقييـن من على شـاشـة فضـائيـة **السـومريــة ** لم تأتـي بجديــد فهذا هـو الخطـاب الوهـابي المذهبي تحـديدا , و السياسي الفتنوي البغيض السعـودي عمـومـا , وغـارق في أوهـامـه مَـنْ كـان يعتقـد إن السعـوديين يمكـن أن يغيـروا في خطـابهـم ,أو يتخلـوا عـن أحقـاد ضغائنهـم وبغضهـم ونـوايـا سـوءهـم , التي يضمـرونهـا ليس للعـراق وشيعتـه فقط , بل لكـل مـاهـو عربـي قـومـي , وإسـلامي محمدي , وإنسـاني تحضـري, فتـاريخ مملكـة الشـر هذه سـواء البعيد منـه أو القـريب مـُتخـم بالأحقـاد والتـآمـر وبث الفتـن , والنبش في مقـابر الفـرقـه وتثـويـر بـؤر المذهبــه والعـرقنـه , وبمـا يـروي عطش صحـراويـة افكار شـُـذاذ قصـورهـا المتعطشـين للقتـل والدم وإثـارة الفتــن ,ولكــن أن يتخذ سبهـان ال سعـود المعتمـد مـن قبـل حكـومـة حيدر عبـادي ووزيـر هـرطقاتـه جعفـري سفيـرا للتكفيـر الوهـابي السعودي في العـراق مـن مـواقف مـرجعيـة النجـف اللندنيـة وخطب مديرهـا التنفيذي مهـدي كـربـلائـي ومـن عفططات مقتدى صـدر وضغائن ضـريتـه وزعططتــه كـشـواهـد يستـدل مـن خـلالهـا علـى مـا أسمـاه ** ارهـابيـة وإجـرامية ومذهبيـة وطـائفيـة الحشــد الشعبـي ** , تكـون الطـبخـه المـُحضـره سلفـا فـي مطـابـخ لندن وعـواصـم الارهـاب العـربـانـي التكفيـري بالتنسـيق مـع جهـات عراقية محسوبـة على التشيع ومرتديـة لعبـاءتـه , لإستهداف فصـائـل مقـاومـة بعينهـا تحـارب الارهـاب الداعـشي في الساحـة العراقيـة ( اهـل الحـق , بدر . النجبـاء , كتائـب حـزب الله , سـرايـا الجهـاد , خـراسـان , ابي الفضـل العبـاس ) قــد أصبحـت جـاهـزه للتقـديـم , وهـذا يضـع قيـادات هـذه الفصـائـل تحديـدا على اعتاب لحظـة تـأريخيــة وأخـلاقيـــة أمـام نفسهـا , وأمـام فتيتهـا ورجـالاتهـا , وأمـام دمـاء وأرواح شهـداءهـا ومـُضحيهـا , وأمـام جمهـورهـا وعمقهـا المقـاوم فـي الشــارع , إذ عليهـا أن تحـدد مـوقفهـا بصـراحـه وشجـاعـة , ومـن دون محـابات ومجـامـلات , من الخطـاب المرجعــي لحـوزة النجـف , ومـن الإسقـاطـات المقصـوده والإسـاءات التي تصـدر تـارة مـن مقتدى صـدر وتـاره من عمـار حكيـم و التي تـسيء لفصـائـل المقـاومـة وفتيتهـا , حيث تصفهم تارة بالجماعات الغير منضبطـة والمنفلته , وتارة أخـرى بالوقحـه والمجرمه , وتلصق بهم الاتهامـات المباشـرة والايحائيـة الغير مبـاشـره عن احداث استهدافات متلبسـه بثوب طائفي , على غرار ماحدث في المقداديـة اخيـرا على سبيل المثـال لا الحصـر , قـبـل أن تطـالب بطـرد السفيـر السعـودي من العـراق ومقـاضـاتـه , فالسبهـان هذا وبالرغـم من إنـه قـد كشف الغطـاء عن عورتــه وأحرق ورقتـه بيده , لكنـه لـم يـأتـي بتصـريحاتـه التي اسـاءت الى ** الحشـد ** مـن **جيبـه * أو اصطنعهـا من بنـاة أفكـاره , بـل أستنـد الـى خطب معتمدي المرجعيـة اللندنيـة , والى بيانات وتصـريحـات مقتدى صدر وعمار حكيم ورهط العمائم والغربان التي تنعق وراء ناعقهـم .

عنـدمـا تـوجـه مرجعيـة النجـف اللندنيـة سهـام خطـابهـا المـُبطـن بنيـة السـوء بالضـد مـن فصـائـل مقـاومـة بعينها , وتـوحـي بأنهـا هـي المسـؤولـه عـن ما يشهـده الشـارع مـن احتقـان طـائفـي وإفتعـالات مذهبيــة وردود افعـال عليهـا , وتتنـاغـم بذلـك مـع الخطـاب الداعـشي السيـاسي الشيعي والسنـي المتحصن تحت قبـة برلمـان العـاهـات والنكـرات والمـأبونيين , الذي تسيـره أجندة لا علاقـة لهـا من قريب ولا من بعيـد بالعـراقييـن النازفيـن دمـا , ضريبـة لولاءهـم الأعمـى لقيـادات دينية وسياسيـة استعبدتهـم وسـاقتهـم بعصى فتاويهـا وسياط سلطويتهـا الى مقابر الجوع والفقر ومحارق الموت دفاعا عن كراسيهـا ومصالحهـا , يكـون كـل مـا ذهـب اليــه ** سبهان ال سعـود ** مـن سفـاهـات لا يعتـد بـه مهمـا ارتفـع سـقف اسـاءاتـه , حـيث نـاقـل الكفـر ليس بكـافـر مثلمـا يقـال , وعلى اصحـاب الشـأن المقـاوم قطـع ألسـن المتقـوليـن قبـل أن يتوعـدوا بقطـع ألسـن الناقليـن , و عليهـم أن يتذكـروا إن ** حمـتنـا ** مـن أرجلنـا مثلمـا كانت تقـول امهاتنـا وجـداتنـا .

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى