عم يتعلموا بعدهم صغار ( الجزء ٦ ) – بسام علي سعادة

جزء ٦
عم يتعلموا بعدهم صغار

ليسلموه أرضهم وبعدها على يسيطروا
بأسم السلم والأتفاق والمخلب عندها بيكبر وبأرضوا بيزرعا
لسة الفأس بعد ما وقع باالراس
خليهم معليش يتعلموا

وبعدين بيفهموا ليش هيك صار
وبيجي يوم الهن وبيندموا
خليهم اليوم يضحكوا الحقيقة ما يفهموا
وكفوا طريق العداء للشيعي اللي عليها تهيئوا

الطريق الوا نهاية وهني بيعرفوا وخليهم يشربوا تايسكروا
وينسوا الحقيقة اللي بتوجعوا
فكرهم بني صهيون عنهم لح يبعدوا
بن صهيون وغرب عاالحرب عليها علموا

واليوم مبسوط راسوا شامخوا مثل النسر ما بتفرق معوا
وناسي الوجع من السكر الغربي والصهيون اللي شربوا
بأسم التفرقة علموهم وصب الزيت عاالنار ولعوا
وبعدوا الضمير فيهم غافي عندهم ومش لح يعرفوا يفهموا

هيدي حقيقة عم قولها ولح توجعوا
ويقلب الدنيا عليي ليش أنا عم أفضحوا
لأني أنا تعلمت طريق الحق وراسي برفعوا
بحزب الله وأمل وخلي كل البشر يعرفوا

وضميري واعي وصاحي وشو بتشوفوا عيوني لساني بينطقوا
من الحق وغير الحق ماعندي ويا مسلم صدق كلامي وأسمعوا
٥٦ من العمر عندي صار وسنين عمري فيها تعلموا
وشفت غدر بني صهيون من يوم ما خلقت والله عطاني موهبة

وعقل الحق كلموا برجولة وفلسفة
وسمعكم قصايد والكلام فيها مجلي جلي
من قصايد وقصص محققة بيدخل العقل فيها بغضب فيكن يغلي غلي
على الاعداء وعلى الضماير الخبيثة والنفوس المنجسة

وتفهموا أنا أبوعلي بسام بلبنان خلقت وبالجنوب تعلمت على الرجولة
والمرجلة
وبالجنوب بيتي وجذوري فيها تأصلوا
من بيي وجدي علموني الحق كيف انصروا

واليوم بيي وجدي بجنات الله تخلدوا
ومن ضيعة أصيلة بجنوب لبنان ضيعة مشرفة
عربصاليم أهلها وناسها باالشرف وباالكرامة مكللة
وتحية لكم أنتم الجميع

وتحية خاصة مني لرجال المقاومة
حزب الله وحركة أمل رجالها رجال لبنان ورجالها بالمعركة

التوقيع : بسام علي سعادة {أبوعلي}

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى