عـبد البــاري عطــوان مقــبـرة الكـذب والارتــــزاق والتـدليس

د احمد الاسدي | خاص

ضـمـن سـيـاقـات حملــة التلفـيق والتضـليـل الاعـلامــي , الـتي تــسـاير صفحـات الحـرب التـآمـريـة العـدوانيــة التي تتعـرض لهـا الدولـة السـوريـة بشعبهـا وجيشهــا وقيـادتهـا , كـتب عـبـد الدولار عـطـوان فـي معـرض تغطيــة صحيفتــه ( الرأي اليــوم ) التي يمتلكهـا ويتـاجـر عبـر سطــور مـا يكتبــه قلمــه الارتـزاقــي على صفحـاتهـا مـن لنــدن , عـن ادعـائيــة المـأبــون سعــد حـريــري بخصوص روايــة إتصـال المتوفـي اللـواء رســتم غـزالــه بـأحـد المقـربيـن مـنــه , وطلبــه لرقـم هـاتف تلفـزيـون المستقبــل وافصـاحـه لــه عـن رغبتــه بالظهـور على التلفـزيـون لـلإعـلان عــن أمـر مـا ( اللافت ان جميع من حاولوا شق عصا الطاعة عن هذه الاجهزة من رجالها، او حتى قياداتها، جاءت نهايتهم مأساوية وغامضة في الوقت نفسه، وهذا ما حدث للواء غازي كنعان رجل المخابرات القوي الذي حكم لبنان لسنوات وكان الآمر الناهي، وكذلك اللواء آصف شوكت، صهر النظام، وزوج شقيقه الرئيس بشار الاسد، وكذلك اللواء جامع جامع، واللواء عبد الكريم عباس غموض عمليات الاغتيال هذه سرعان ما يتبدد من خلال جنازات هؤلاء الضحايا، فجميع هؤلاء جرى دفنهم بطريقة مهينة، ودون ان يحظوا بأي حضور او تكريم رسمي، ولم يتم لف توابيتهم بالعلم السوري، وغابت الشخصيات الرسمية عن مراسم تشييع معظمهم او كلهم ) , وبغض النظـر عـن سفـاهـة مـا نسـب الـى سعـد المـأبـون , مـن ادعـاء لا يمكـن أن تنطـلي تلفيقيتــه على أتفه جـاهـل مـن رداحيـن تيـار المـُسـتخنث وليس المستقبــل , حـيث شخصيــه مخـابراتيــه بحجـم رسـتم غـزالــه لا يتـوافـر تحـت يـدهـا رقـم تلفـزيـون المسـتقبـل او ارقـام قيـادات المستقبـل او غيـرهـم من السيـاسيين اللبنـانيـن .

تـدل علـى ضحـالـة تفكيـر مـروجي هـذا الادعـاء , لكـن المهـم بالنسبـة لكـاتب السطـور , مـا ذهب اليــة عـبـد الدولار عطـوان , هـو مـوضوعـة مقـتل اصـف شــوكت ومعيتـه مـن القـاده فـي حـادث تفجيـر مكتب الأمـن القـومـي تحـديـدا , التي حـاول عبد الـدولار بكـل دنـاءه ورخـص وكـذب وتضليــل أن يلصق تهمتهـا بشـخص الأخ الرئيس بشـار الأســد والقيـادات الأمنيـة السـوريـة ذات العـلاقــة , داعمـا تلفيقيتــه السمجـه هــذه بإدعـائــه إن جنازات هـؤلاء الضحايا حسب قـولــه , ومن ضمنهم اصف شـوكت , و تـم دفنهـم بطـريقـة مـُهينــه , ودون اي حضـور او تكـريم رسمـي , ولم يتم لف توابيتهم بالعلم السوري , وغابت الشخصيات الرسمية عن مراسم تشييعم كلهـم ( حسب تدليســه ) , وهـذا الادعـاء التدليســي المفضـوح بكـذبـه , وبسخافـه محاولـة تمـريـر ما بيـن سطـوره , يجـب الـتوقف عنــده وعـدم السمـاح لعبد الدولار عطـوان وغيـرة الاستخفاف بالعقـول , خصـوصـا وإن عبـد الدولار هـذا ذو حظوه حضـور على شـاشـة قنـاة المنـار المقـاومـة , التي نكن لهـا و العاملين والقائميـن عليها كل الاعتزاز والافتخـار , كما يـُفـرش لـه ايضــا البسـاط الأحمـر من على قنـاة الميـاديـن التي ترفـع شعـار دعـم محـور المقـاومــة , و حـيث اسـتغـلال الفضـاء الاعـلامـي للمنـار والميـاديـن على وجـه التحـديـد من قبـل عطــوان لتثبيـت مصـداقيــته من جـانب وكسـب تعـاطف وثقــه جمهـور هـذة القنـوات مـن جـانب آخـر , يمنحـه الفـرصــه لتمـريـر نـوايـاه السيئــه واكـاذيبــه على ذات الجمهـور , الذي بكـل تأكيــد سيصـدق او يتعـاطف مـع كـل ما يكتبــه على صـدر صفحـات صحيفتــه او مـا يوحي اليــه في سطـور مقـالاتــه , وبـذلـك يكـون عبـد الدولار عطـوان او مَـنْ هـو علـى شاكلتــه مِـنْ المنتفعيـن والمعـتاشين على ما تدر عليهـم كتاباتهـم واكـاذيبهـم الرخيصــه , قــد اسـتغلـوا الفضـاء الاعـلامـي المقـاوم او الداعـم للمقـاومـة , لشيطنــه قــوى محـور المقـاومــة واستهـدافهـا مـن داخلهـا , وهـذا هـو جـوهـر ومغـزى سطـورنـا هــذه , حـيث نـرى من الواجـب الاخـلاقـي والوطني و العقـائـدي , الـرد علـى الملفقيـن والمضليليـن واصحـاب الغـايـات , الذيـن يلعبـون على الحبـال ويتجـارون بـإســم المقـاومـة وعناوينهـا الاخـرى .

الأمـس لسـت ببعيــد , وذاكـرة الشـارع بالرغـم مـن طـوفـان تـزييف وخـداع الاعـلام الـمدفـوع الثمــن والمرتهـن بـدوائـر الشيطنـه والتسـذيـج التي تصـرف عليهـا مليـارات الدولارات , ويُحشـد لهـا مادب وهـب مـن اقـلام العهـر الصحفـي والسياسـي ومـرتـزقـــتـه فهـي لازالـت حـيــه ببصـرهـا وبصيـرتهـا , واذا كــان الخـَـرف وأرذل العمـر قــد أخــذ شــوطـا من ذاكــرة بـن عطـــوان , أو اعمـت ذاكـرتــه مغـازلات الـريـال السعـودي والقطـري , الـى الحـد الذي اصبح كـالكـلـب ( المجلـوب ) المسعــور فـي لهـاثـه وراءهـمـا , فصــور مـراسـم التشييـع الرسمي السـوري الـذي جـرى فـي صـبـاح يوم الجمعــه 20 تـمـوز , و بــدأ مـن صــرح الشهيــد فـي جـبل قـاسيــون بـدمشـق , حـيث لفـت جثـامين القـاده الشهـداء بالعـلم الســوري , واستهـلت بالنشيد الوطني السـوري , وسـار مـوكبــهـا الجنـائـزي محـاطـا بجمـوعـة مـن الضباط حـامـلي السيـوف بالتنـاسـق مـع فرقـة موسيقـى الجيش التي عـزفت لحني تحيــة الشهيد ووداعـه , بصحبـة حـرس الشـرف الذي ادى التحيــة العسكـريـة لجثاميـن الشهـداء المـُشيعيـن , وبحضـور فـاروق الشـرع نائب رئيس الجمهـورية في حينـه ,والعمـاد فهـد جاسم الفريج نائب القائد العام للجيش والقوات المسلجه ووزير الدفاع , وكبـار القـادة العسكريين والمدنيين , واعضـاء قيـادة حـزب البعث السـوري يتقدمهـم الامين العـام المساعـد عبد الله الأحمـر والامين القطري المسـاعد محمد سعيد بخيتـان , تـفضـح كـل ماذهـب اليــة عبد الـدولار مـن اكـاذيـب سخيفــه حــول مـا اسمـاه ( الدفـن بطريقـه مهينـه ودون ان تلف الجثامين بالعلم السوري او يحظـوا بمراسم تشييع مهيب ) ,هـذه الاكـاذيـب والتلفيقـات التي لا تليـق لرجـل بعمـره وادعـاءاتــه بالمصـداقيـة المهنيــة الصحفيــة , تـوجـب على القنـوات الاعـلاميـة المقـاومـة والداعمه لخط المقـاومـة ومحـورهــا أن لا تنطـلي عليهـا خـدعــة وطنيـة ومهنيــة عبد الـدولار عطـوان وغيـره مـن مرتزقــه الاعـلام التدليســي , وإن لا تسمح له استخـدام فضـاءهـا الاعـلامـي الحـر الصـادق لتمـريـر اجنـدتــه وتثبيت مصـداقيتــه البلهـاء فـي عقليــة جمهـورهـا .

1 آيــــــار 2015

[email protected]

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى