عدم تناول وجبة الفطور يزيد من خطر الاعراض القلبية او السكتة الدماغية

قد يزيد عدم تناول وجبة الفطور من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدمويّة.

إذ وجدت دراسة شملت 6550 من الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 65 و75 عاماً، أنّ العلاقة بين الأمرين مرتفعة، خصوصاً بالنسبة لاحتمال التعرّض لسكتات دماغيّة.

تناول ما يقارب 60 في المئة من المشاركين في الدراسة وجبة الفطور يوميّاً، وربعهم في بعض الأيام، و16% نادراً أو مطلقاً. وفي بداية الدراسة، كان جميع المشاركين خالياً من أمراض القلب. وجرت متابعة حالتهم لحوالي 17 عاماً، وسُجّلت أثناءها 2318 حال وفاة، من بينها 619 اتّصلت مع أمراض في القلب والأوعية الدمويّة.

وكان الأشخاص الذين لا يتناولون الفطور أبداً أكثر عرضة للسمنة وارتفاع الكولسترول، وعملت تلك الدراسة المستندة إلى أسلوب مراقبة الأحوال الصحيّة، والتي نُشرت في “مجلة الكليّة الأميركية لأمراض القلب”، على إجراء ضبط إحصائي لتلك العوامل، وكذلك الحال بالنسبة لمؤشّرات اخرى من العوامل الصحية والسلوكية والاجتماعية والاقتصادية.

وبالمقارنة مع الذين يتناولون الفطور يوميّاً، ارتفع خطر الوفاة جرّاء أمراض في القلب والأوعية الدمويّة لدى الذين يفوّتون تناول تلك الوجبة، بحوالي 87%، وبقرابة 19% بالنسبة لمجمل الوفيّات. ويسجّل الذين لا يتناولون وجبة الفطور ارتفاعاً في خطر الإصابة بأمراض القلب بنسبة 59%، كما يرتفع معدل السكتة الدماغيّة لديهم بأكثر من ثلاثة أضعاف بالمقارنة مع سواهم.

وأوضح د. واي باو مؤلف الدراسة والبروفسور المساعد في علم الأوبئة في “جامعة آيوا” أنّ “عدداً من الدراسات ربطت بين عدم تناول وجبة الفطور من جهة، وزيادة خطر الإصابة بأمراض السكري وارتفاع ضغط الدم والكولسترول. وتفيد دراستنا أنّه تناول الفطور يمكنه أن يشكّل طريقة لتعزيز صحة القلب والأوعية الدمويّة”.

بواسطة
نيكولاس باكالار
الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى