طلاب يبثون راديو مباشر من جامعة القاهرة: الإذاعة الأولى من كلية الهندسة جامعة القاهرة لكل الطلاب في مصر

كتب زيدان القنائى

بدأت الفكرة في أواخر عام 2011 بمجموعة من الشباب المؤمنين بان الاعلام وسيلة قادرة على تحريك الشعوب ولايمانهم بأن المجتمع يحتاج اعلاماً بديلاً غير موجهاً ولا تابعاً لجهة تفرض توجهاتها عليه حتى يكون اكثر عمقاً وقدرة على التعبير ولمس مشكلات المجتمع

قامت فكرة مباشر من جامعة القاهرة كمنبر اعلامي يحاول إرساء هذه الرسالة وتوفير وسيلة جديدة للمجتمع وبخاصة الشباب لاعلاء قيمة الرأي وصوت الشباب وانه هو القادر على تحريك المجتمع الى ما هو افضل بدأ فكرت مباشر من جامعة القاهرة باذاعة على الانترنت تبث عبر موقعها الرسمي بامكانيات احترافية سمحت لفريق العمل بالتسجيل وتحضير برامجهم دون الالتزام باماكن خاصة ومجهزة خصيصاً وجعلت فرصة اتاحة الاعلام في متناول ايدي جيل الشباب القادر على ابداء رأيه في أي مكان كان دون ان يحتاج الى إمكانيات مكلفة وكثيرة

ولان هؤلاء الشباب يطمحون الى ما هو اعلى لم يتوقف سقف طموحاتهم عند حد الراديو فاقتحموا الاعلام المكتوب بجريدة محترفة اللغة والأسلوب والبيان يقوم عليها شباب متطوع احب ان يغير الفكرة السائدة عن توجيه الاعلام وفقاً للمؤسسات التابع لها ليكون اعلاماً مكتوباً حراً بيد الشباب واليهم وكان خلاصة عمل هؤلاء الشباب في ميادينهم الإعلامية 6 مواسم إذاعية على الراديو حملت ما لا يقل عن 700 ساعة بث ما بين البرامج المسجلة والتي تذاع على الهواء مباشرة وعددين مطبوعين للجريدة تم توزيعهما على مستوى كليات جامعة القاهرة المختلفة ويأمل فريق عمل راديو وجريدة مباشر من جامعة القاهرة ان لا يتوقف انتاجهم الإعلامي عند هذا الحد لنكون بذرة ونواة تنطلق منها شرارة الاعلام المجتمعي الحر القادر على الإضافة والتغيير في المجتمع ومن هنا نبع شعارنا … “هو صوتك، هو قلمك”

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى