صفحات علوية : حثالة البشر فيصل القاسم! طهر فمك حين تذكر العلويين

عشتار

قال الامام امير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلام : عندما سكت اهل الحق عن الباطل ظن اهل الباطل انهم على حق/انتهى

وحين سكت العلويون عن حقهم في الدفاع عن أنفسهم ضد الاجحاف والتكفير والذبح وقطع الررؤوس الممارس عليهم ولازال (بتهمة الكفر والزندقة والشرك والالحاد) اعتقد هؤلاء الحثالة من اعلام التكفير والتضليل اننا حقاً على باطل ونسوا ان العلويون هم احفاد ذلك الامام الذي سار الى حتفه ويعلم انه في طريقه الموت المحتوم قائلاً هيهات منا الذلة …ونسوا أن العلويين هم أبناء ثقافة طالما هم على حق فلا يهم إن وقعوا على الموت أو وقع الموت عليهم ..وهم أبناء ثقافة ان الدم ينتصر على السيف نظرية أثبتت جدارتها ومصداقيتها ولم يكن يوماً ابناء الحق إلا أن دفعوا مقابل حقوقهم جميعاً على مدى التاريخ فقط دماً …وهذا منذ ان دفع هابيل ثمن إحقاق الحق والخلافة على الارض وصراع الخير والشر وصراع الملائكة مع الشيطان عل ىيد أخيه قابيل….

تعمدت في المقال السابق بعنوان (الاوباش فيصل القاسم فيصل القاسم يحرض على ابادة العلويين والسُنَّة يردون) نشر ردود الاخوة من السُّنة المتابعين للصفحات العلوية بعدما فجر حثالة البشر هذه القنبلة التي بالاصل هي منفجرة من قبل التكفيريين ولا شيء جديد ولكن حين ينطق بها هكذا حثالات من على المنابر للدعوة علناً لإبادة العلويين بكل وقاحة فهذا يعني أن قمة السفاهة والحقارة والحيوانية وصلوا اليها هؤلاء أشباه المخلوقات في الاعلام الصهيوني المعادي الاعرابي…نعم تعمدت نشر هذه الردود لكي نقول لكل من تسول له نفسه اللعب على هذا الوتر أنه كما وُجِدَ ويوجد في سورية تكفيريون سوريون قطعو االرؤوس وأكلوا القلوب وذبحوا واغتصبوا وسبوا وخطفو وووالخ باسم السُّنة فإنه يوجد بالمقابل أضعاف هؤلاء الانجاس من السّنة أنفسهم من يرفض هذه اللغة ويرفض التكفير ويريد العودة بسلام الى سورية التي عهدوها الدين لله والوطن للجميع ولا يجدون في فيصل القاسم الحثالة هذا إلا أداة دنيئة حقيرة تحرض السوريين بعضهم على بعض وفتنة تهدف الى قيام حرب طائفية حقيقية في البلد لا هم يريدونها ولا اي سوري وطني شريف يريدها أياً كانت طائفته ومذهبه ودينه وعرقه…..وعليه وتكملة للرد على هذا الحثالة في تحريضه المباشر والعلني على إبادة العلويين هو وزميله “النَّوَرِي” ماهر شرف الدين الذي لا يقل سفاهة حيوانية ووقاحة وقذارة عن قذارة ذلك الدعي بن الدعي فيصل القاسم …

مع التنويه الفيديوهات التي طرحناها في المقال السابق يبدو تعرضت للتبليغ على وطنية صديقة من قبل (شبيحته لأنها لم تعد موجودة) ولكن حصل خير لدينا المزيد من النسخ وكلما تم حذفها ننشرها وهكذا )

رد الشعب السوري على السفيه المُفتٍن فيصل القاسم ومشغليه الصهيووهابيين

الخبر القذر فيصل القاسم يحرض على العلويين

من الناحية القانونية وهذا منصوص عليه في كل دول العالم فالقانون يجرم كل اعلامي من المفترض أن يكون حيادياً لا انحيازياً في أي ظرف وخاصة الحروب التي تمر بها البلد ولكنه على مايبدو أعطى ملوك الطغيان آل البعير الانجاس كرتاً ابيضاً ب شيك على بياض أن افعلوا ماشئتم وكلما حرضتم اكثر كلما زاد رصيدكم في البنوك ..هنيئاً لكم هذه التحف المالية التي ستقدمون يوم القيامة وهي معلقة في اعناقكم تريدون فكاكها فلا تستطيعون وتريدون الخلاص منها (لشدة وثاقتها على اعناقكم) فلا تقدرون ولسان حالكم يردد ( ما أغنى عني ماليه هلك عني سلطانيه)……

ماهر شرف الدين الاعور الدجال أيضاً وصف العلويين بأبشع الصفات ونصحهم أن يرجعوا ليقفلوا باب الزريبة للبقرة التي شبه العلويين بأنهم حراسها والفيديو موجود بالكامل في صفحة الجزيرة لمن يريد العودة له تحت عنوان الاتجاه المعاكس مصير العلويين بعد اقتراب الثوار من مناطقهم (لن ننشر رابطهم لكي لا نعطيهم شرف المزيد من المتابعة لأنه أيضاص من ضمن الحملات الاعلامية المضادة الاعتماد على ما يسمى نسبة المشاهدات وكلما زاد “الريتينغ” كلما تبجحوا بأنهم ناجحون فلن نعطيهم هذا الشرف والمزيد من النجاح في التحريض الطائفي المتطرف ليس فقط عل ىالعلويين إنما على ايضاً سنة معدلين يتهمونه بأبشع الاتهامات ومنهم سماحة الشيخ أحمد بدر الدين حسون ومن معهم من علماء سورية لأنهم رفضوا الذهاب معهم في هذا المشروع التكفيري المتطرف) وعليه فعلى الماهر في هتك الدين أن يقفل فمه النتن الذي تفوح منه رائحة سموم الطائفية البغيضة والمجتمع الدرزي كفيل بأن يغلق عليه بابه التكفيري ويعده خنزير بري لا يعدو موقفه موقف الحمار الذي يحمل أسفاراً ….

وضع ذلك السفيه فيصل القاسم كل ما يحصل في سورية من حروب برقبة العلويين وكأن العلويين ذلك المارد الوحشي الذي بات سوراً يحاصر كل السوريين وتجاهل كل جرائم القتل البربرية والذبح وقطع الرؤوس ومجازر والخطف وسبي النساء والفتيات اللواتي فقط عددهن وصل الى اكثر من 1000 هذا المعروف وماخفي كان اعظم من جرائم تعتبر بحق مجازر ضد الانسانية وكله باسم سنة سورية وباسم نصرة السُّنَّة في سورية وتخليصهم من نظام علوي كافر ..اعتبر القاسم لدين الحق نفسه الناطق الرسمي باسم السنة وتبرع كمحامي دفاع عنهم (بئس المحامي وبئس التكفيريين) وهذا ما دحضه الذين ردوا عليه وأجابوه بأنه كيف يسمح لنفسه او من سمح له ان يتكلم باسمنا نحن سنة سورية؟؟

وعوضاً عن خرقه قانون الاعلام والصحافة فإنه كان جيداً جداً في الكذب والدجل والنفاق والسفاهة لأنه أعطى وقائع غير صحيحة عن العلويين ونقل أكثر ما نقل مواقف التكفيريين السوريين الناطقين الرسميين باسم داعش واخواتها(قاطعة الرؤوس أحفاد هند آكلة الاكباد) بالمناسبة الذين ادعى انهم سوريون هم أكثرهم من خارج سوريا ولا يمتون الى الجنسية السورية بصلة حتى لو كانوا سوريون فهم لا يمثلون سنة سورية بل كما اسلفت يمثلون الارهاب والارهابيين بعشرات الالاف الذين أتوا بهم من أجل هدف واحد هو إبادة العلويين فقط لا غير (ولا تزال شاخصة كلمات ذلك المغربي الزنديق حامل السيف وهو ينعق مثل الغراب جئناكم بالسيوف ولنقضين على كل العلويين الكفار)..أما هؤلاء الخونة التكفيريون خنازير بني صهيون في سورية فالجيش السوري كفيل بسحقهم و”إبادتهم” عن بكرة أبيهم (هذا مطلب كل سوري شريف من كل طوائف سوريا) و لأن سورية ليست بحاجة لهكذا سوريين نجاسة تنجس الارض السورية …بل سورية تحتاج الى من يحبها ويحب اهلها بعضهم بعضاً.وبالتالي في نهاية المطاف لا يصح الا الصحيح ولن تقوم قائمة لجولة باطلة “حكماً” لأنه يسمى “جولة” وللحق دولة لا بد الله مقيمها وناصرها على اهل الظلم والظالمين مهما طال الامد ..

قال بالحرف : عندما تجد المواقع العلوية تقول تصور سوريا الحالية على أنها امرأة سمينة وأنها بعد أن تتخلص من 20 مليون سني تصبح امرأة نحيفة جميلة …

نتحداه ونتحدى اي دعي بن دعي مثله كعلويين أن يكون حتى ولو علوي واحد عوضاً عن المواقع والصفحات العلوية حرض على ابادة السنة ووصفوا هذا الوصف ونطالبه بدليل على ادعائه الكاذب هذا أيها الكذاب الحقير ولن يجد…و دحضاً لافترائه عرضنا كلامه على كل الاخوة السنة المتابعين لنا وطرحناها كما هي لم يفدنا أحد بشيء بل على العكس تماماً، استنكروا واستهجنوا ماقاله لأنه عار عن الصحة وجلبنا صورة عن استنكارهم _في المقال السابق ولدينا الان بعد نشره الالاف من التعليقات منها (أننا لم نعرف هكذا تفرقة بيننا نحن عشنا في حارة واحدة كلنا مع بعض ولم نعرف يوماً علوي سني درزي مسيحي الخ “هذا اخر تعليق في وقت اكتب هذه المقالة ” ) حتى لدعوته لإبادة العلويين كان الاستهجان الكبير وهنا لا بد من شكره على سفاهته أراد ذمّنا فكانت أن ظهرت كل التعليقات لسنة لم نكن نعرف انهم سنة في الصفحات العلوية اي كانوا متابعين فقط ولكن حين وضعوا على المحك خذلوه ولم يخذلوا اخوانهم في الوطن وشركاءهم في الوطن مكملين بعضهم بعضاً لكانت ضربة بيد اخوة سنة على كل من نطق حفر ابادة للعلويين) ..

نعم نتحداه ونتحدى أي ممن ادعى من الناطق باسمهم أن يأتوا بهكذا مطالب علوية بإبادة السنة في سورية ….لعله على مايبدو أن ذلك السفيه حين عاين الصفحات العلوية وشاهد التعايش المشترك الانترنتي ان صح التعبير بيننا وبين اخوة سنة على النت بل والحوار جاري وحتى يوجد سنة لم يكونوا يعرفون اشياء عن العلويين وسمعوا بالتكفير تقصوا وتحروا الحقيقة العلوية وسألوا ولا زالوا يسألون عن عقائد سمعوا عنها مشوهة لدى العلويين وحين واجهناهم بحقيقة اسلامية واضحة لا غبار عليها زادت وثاقة العلاقة الوطنية والدينية بيننا… ولكن هذا الدعي حين شاهد هكذا مواقف على مايبدو حرض في داخله روح هند آكلة الاكباد بحقدها التاريخي المعهود وابي لهب وحمالة الحطب فكان ماكان من امر جنونه “الهستيري” الذي لا مبرر له سوى انه منفصم الشخصية ..نعم منفصم الشخصية انظروا اليه كيف تكلم في الفيديو بهذه الطريقة الهستيرية وكأنه فاقد العقل مجنون مصاب بالصرع “عم يبحت في الارض ” بربكم قولوا لنا هل هذا يسمى انسان طبيعي ؟؟ هل يمكن لنا ان نطلق عليه انه عاقل أو حتى من صنف البشر؟؟ لا اعتقد ذلك فقد مسه طائف من الشيطان فكان شيطانه ان قتله حين حتى رد على عبد المسيح فقال ان العلويين هم شياطين بل الشيطان بريء منهم ويحه كيف للشيطان يكون بريئاً من العلويين والشيطان وضع براءته كلها في حساب شيطان يدعى فيصل القاسم……..

وقال ايضاً : فيصل القاسم: واللهِ السوريون ينتظرون اللحظة بفارغ الصبر كي يدخلوا على المناطق العلوية، يقولون إذا لم يتألم هؤلاءِ العلويون لن تُحَل القضية السورية، يجب أن يتألموا، يجب أن يذهبوا إلى النزوح، يجب أن ينزحوا، يجب أن يُقتلوا،

تعليق : أيها الحثالة المريض نفسياً والمختل عقلياً لم تُخْبَرْ بعد كيف يكون الرد حين يكون الهجوم حقاً وحقيقة على ما يسمى “جبال العلويين” …إنها جبال العلويين يا هذا ..تلك الجبال “الوعرة” التي انتصرت على غزوات ضارية تلو الغزوات الضارية التي لحقت بتلك المنطقة ومنها أكبر معركة مع القرامطة (حين ساندهم الامير الحسن المكزون) أتى العلويون من كل فج عميق آنذاك لمساندة اخوتهم العلويين واليوم العلويون وغير العلويين من شيعة علي الخلص جاهزون ليأتوا من كل فج عميق لكي يعيدوا الكرَّة وإن عادوا عدنا)….إنها الجبال التي عاشوا فيها مع وحوشها وخفافيشها (شاهدتم أفلاماً تعرض أنه كيف لإنسان يعيش في الغابات بين الوحوش يصبح حينها والوحوش جبهة واحدة ضد اي معتدٍ عليهم وتكفي الاشارة)…… يبدو ذاكرة البعض ضعيفة جداً وتصل الى حد الخرف و علينا ان نوقظها من سباتها العميق ونقول لهم ربما يستشهد الكثير من العلويين وهو كذلك استشهد ويستشهد الى الان ولكنه لم ولن ينال هذا من عزيمة رجالها الذين نعتهم ذلك الحثالة بأن تلك الجبال خلت منها إنهم أيها الحثالة احفاد حيدرة الكرار هازم الاحزاب وحده واحفاد جعفر الطيار المقاتل بأجنحة الملائكة واحفاد أبطال بدر وحنين هؤلاء الذين كان الواحد منهم بألف مقاتل ولا زال الواحد منا بألف مقاتل نساء ورجالاً وأطفالاً وإن عدتم بقديم بدر وحنين عدنا بقديم جديد نصر من الله وفتح مبين… .

بالمناسبة أضحك حتى الثمالة حين اسمع عن الدعوة لإبادة العلويين لأننا كعلويين على يقين أن شيعة علي هم الفائزون وشيعة اهل الشرك والشيطان والالحاد من آله القدماء والجدد من آل سعود الانجاس ومن لف لفهم هم الاخسرون و”البائدون” …نحن على يقين وفي ثبات أكيد أن حزب الله هم الغالبون حزب علي هم الغالبون يا احفاد هند ومعاوية حزب حملة المصحف زوراً وبهتاناً …وما هذه الحرب الكونية وانتصارات الجيش السوري بهذه المعجزة “الالهية” على مدى اكثر من 4 سنوات إلا لتؤكد أن قوة الهية تؤيد هذا النصر وهذه الانجازات العظيمة وما ظهور الرئيس الاسد فجأة في كل مرة يدعي أهل الشرك والالحاد أنه اغتيل او انه يعيش على مجرة ما إلا دليل على اننا لا نخاف احد ولا نخشى الموت وان متنا نموت واقفين …

ماهر شرف الدين قال : علوي ونص، ما في، في حثالة. /

تعليق : مافي ماهر شرف الدين بل يوجد الماهر في هتك ستر عرض الدين وهو انت ايها الزنديق حثالة بني صهيون…

السفيه فيصل القاسم لازال يردد نعيق غرابهم حزيناً على حمزة الفطيسة أقول لك الفطيسة حمزة سيبقى فطيسة شئت أم أبيت لأنه فطيسة والخنزير إذا نفق لا يسمى الا فطيسة وليس له تسمية اخرى غير هذه … فكفى نعيقاً ودفاعاً عن فطيسة تدعون انه طفل صغير وهو كديش كبير كان وقتها جارٍ كالثور يلهث وراء اغتصاب البنات والنساء وسبيهن …

قيل في البرنامج أن العلوي لا يجرؤ على الخروج الى مناطق اخرى خوفاً من الذبح ..آه حقاً فعلاً العلوي اليوم لا يخرج الى مناطق اخرى يسودها اهل الظلم والظلام والتكفير والفضل كله يعود لكم يا عشاق البربرية ومصاصي الدماء (يازلمي يازلمي دراكولا مصاص الدماء تبرأ منكم لما رأى مصكم للدماء دونما اي رحمة وشفقة وانسانية) وبدل ان يخرج العلوي اليوم الى مناطق اخرى فبفضلكم لجأ اليه والى مناطقه من كنتم السبب في تشريدهم وتدمير بيوتهم وهتك ستر اعراضهم (عن طريق جهاد النكاح المقرف وإباحة اللواط وماخفي اعظم ) وسفك دمائهم والافتاء بفتاوى لم يعهدوها في ظل ماتسمونه نظام علوي كافر الا وهو بجهاد المحارم وغيرها وها هو فيديو الجد الذي (ينبسط) مع حفيدته شاهد عيان على ثورة الجنس والنكاح جهاد المحارم التي قام بها هؤلاء الذين ينعقون بضرورة اابادة العلويين وإقامة دولة العدل والدين والاسلام فكأنوا أول مسيئين للدين الاسلامي الحنيف ولنبيه نبي الرحمة الكريم(صلى الله عليه وآله وسلم).. وغيرها من الفتاوى المحرمة التي يندى لها جبين الانسانية والتي مهما فعل الغرب من قباحات ومساوىء اخلاقية ينسبها لهم هؤلاء اهل خلافة الفسق والفجور لم يصل الى درجة سوء وحيوانية فتاوى ما تسمة ثورة جهاد النكاح وما تبعها من فتاوى مقززة للنفس الانسانية وخادشة لحيائها….

فضيحة محمد قاسم النصوح قائد كتيبة أحباب الصحابة يزني بحفيدته و تم القبض عليهم في لحظة الزنا:

عن أبي سعيد الخُدري أنَّه قال: “نظر النبيُّ صلى الله عليه وآله وسلم إلى عليٍّ فقال: هذا وشيعته هم الفائزون يوم القيامة” عن أبي الجارود ، عن محمد بن علي : أولئك هم خير البرية ، فقال النبي (ص) : أنت يا علي وشيعتك

إن الذين آمنوا وعملوا الصالحات أولئك هم خير البرية – ( البينة : 7 )

– عن إبن عباس : إن هذه الآية لما نزلت قال (ص) لعلي : هو أنت وشيعتك تأتي أنت وشيعتك يوم القيامة ، راضين مرضيين ، ويأتي عدوك غضاباً مقمحين.

عن ابن عباس وغيره : ألا إن شيعة علي يقولون يوم القيامة نحن العلويون فتقول لهم الملائكة فأنتم الآمنون ولا خوف عليكم ولا أنتم تحزنون

هذا نقلاً عن تفاسير عدة من مصادر “السنة” انفسهم الذين تكلم باسمهم ذلك الحثالة فيصل القاسم ودعا باسمهم الى ابادة العلويين ..والحديث النبوي بغجماع المسلمين هو حديث الهي عن الوحي جبرائيل عليه السلام .. (إن هو إلا وحي يوحى) ..إذن هذه الشهادة الالهية على لسان النبي الاكرم (صلى الله عليه وآله وسلم) تثبت وبالدليل القاطع انه مهما جعجع وعرعر مليارات من زنديق يدعى فيصل القاسم فإن هذا ينذر بأنه مهما كادوا كيدهم وسعوا سعيهم ناصبوا جهدهم فوالله لا يمحون ذكرنا ولن يميتوا وحينا ولن يرحض عنها عارهم .إن رأيهم إلا فند وأيامهم إلا عدد وجمعهم إلا بدد يوم ينادي المنادي الا لعنة الله على الظالمين وسيعلم الذين انقلبوا اي منقلب ينقلبون وسيعلمون ان الله حق قوله ساطع برهانه في أن الدولة سيرثها عباده الصالحين ( إن الأرض لله يورثها من يشاء من عباده والعاقبة للمتقين)/الاعراف واإمام المتقين أمير المؤمنين علي عليه السلام أي اتباعه اي شيعته الموحدين المذكورين في تلك الاحاديث الشريفة….يعني نحنا ما عم نجيب شي من عنا هكذا هي القصة وعليكم ان تحترموا قرار الله في خلقه وتأخذوا عبرة من الدروس الالهية السابقة أنه كل من خالف أمره هم من أصحاب الشمال أصحاب الجحيم نقطة انتهى

إذن أيها السفيه فيصل القاسم يا حثالة البشر وزبالة التاريخ حين تأتي على ذكر العلويين طهر فمك القذر وتوضاً واخلع نعليك لأنك اتيت على ذكر خير البشر من موالي خير البرية فعلي خير البشر وأطهر من عليها فمن أبى فقد كفر كما جاء في الخبر….فنحن الطهارة تجسدت بنا لأننا والينا اهل الطهر والشرف وانت يا حثالة البشر إذا كان للقذارة عنوان فإنها تجسدت بك وبكل من قال مقالتك التكفيرية هذه ..

وطهر فمك لأنك أتيت على الطعن بقدس الاقداس فمن طعن بالعلويين لانتمائهم العلوي (نسبة لخير البرية “الطاهر المطهر” علي عليه السلام) فهو يطعن بالمولى علي عليه السلام نفسه ..لأنه الباب الذي يؤتى منه الاسلام فأي اسلام تدعون يا حثالة البشر (الناطقون باسم السنة) حين تطعنون بكل من والى باب الاسلام من بابه لمحرابه؟ وشاهده بيعة الغدير وما اتى بعدها من اكمال الدين وتمام النعمة على المسلمين (كل المسلمين دون استثناء) بولاية صاحب البيعة الغراء امير المؤمنين علي… .

تباً وترحاً وسحقاً لكم حاولتم مذمتنا فوقعتم في فخ الدفاع عن انفسكم وعن دينكم ومعتقدكم لأنه كل مسلم لا يعتقد باسلام من والى كمال الاسلام امير المؤمنين علي (ع) فهو ليس بمسلم وليس جدير به ان يكون مسلماً .

.سؤال يطرح نفسه يدعي اهل الفسق والفجور من “شيعة” لاعق الاحذية الصهيوني فيصل القاسم انهم يحبون علياً والمفارقة من يحب شخصاً يحب من يحبه لا يدعو الى ابادته بتهمة الكفر وأنه اكثر خطراً من اليهود والنصارى فكانوا بهذا متهمي الامام علي عليه السلام والعياذ بالله بالكفر (لأن المنطق يقول من يتهم محبي شخص بالكفر فهو يتهم هذا الشخص بالكفر لأنه اتهم اتباعه بالكفر والمنطق يقول ايضاً كيف لكفار ان يتبعوا خليفة مؤمن حسب زعمهم ؟) فكانوا بهذا متهمي الخليفة بالكفر عن طريق اتهام اتباعه بالكفر فكانوا بذلك مظهرين بغضه الباطن وحقده مالدفين الذي لم ولم يتغير عبر التاريخ ونفيدكم من الشعر بيتاً في الآونة الاخيرة رأينا كثير منهم يسبون علياً ويلعنونه جهاراً على المواقع وفي الصفحات فأكدوا بذلك حرصهم على حفظ وراثة مسبة علي على المنابر التي على مايبدو لم تنتهي سراً لكي يأتوا على ذكرها علانية ) .. فكانوا من المنافقين الذين أظهروا حبه وأبطنوا بغضه وبغض من يحبه…. والمنافقون معروفون في القرآن انهم كفار باطناً مؤمنين ظاهراً (هذا عند كل الفرق ا لمسلمة دون استثناء) إذن من يدعو الى ابادة العلويين من احثالة فيصل القاسم وشبيحته هم ليسوا لا مسلمون ولا سنة هم كفار منافقون بصورة مسلمين)……….

ختاماً

كثرت الأقاويل والدعوات الغير مسبوقة في القرن 21 الى ابادة العلويين وهذا بشهادة كل اعلام نظيف وحيادي (غربي وعربي) ان الدعوة لإبادة العلويين على قدم وساق والمجازر التي حصلت بحقهم في السنوات الاخيرة الاربع في هذا العصر لم تحصل بحق اي طائفة على هذه الارض …واالاعلام السوري غائب نائم نومة اهل الكهف عن هذه الجرائم ولا زال نائماً لم ينبث ببنت شفة كرد بسيط على هذا الحثالة حين علناً وعلى الملأ وأمام مليارات المشاهدين دعا وحرض على ابادة فريق أساسي في سورية وشريك في الوطن لباقي اطياف الشعب السوري وهنا نسأل : هل هذا الاجحاف بحق العلويين بحجة عدم الفتنة والتي لم تعد تنجح هذه الطريقة لأنه ان لم تتكلموا فيوجد اعلام موازي يطرح قضيتهم على ملايين البشر حول الكرة الارضية عبر مواقع التواصل الاجتماعي أم أنه ممنهج من دائرة الاعلام السوري ؟ واذا كان ممنهجاً فمن المسؤول عن هذه الجريم ةالنكراء بحق العلويين الذين نالوا النصيب الاكبر من المجازر التي حصلت باسم سنة سورية والسنة منهم براء (وهنا ليس مجاملة بل حقيقة أقول هذا لأنهم أثبتوا بجدارة ومن خلال التماسك الذي دعا اليه سماحة المفتي الشيخ احمد بدر الدين حسون ووزير الاوقاف وغيرهم من النسيح الديني السني تحديداً في سورية *.

.من يريد ان لا تطرح قضية العلويين على طاولة الاعلام السوري كقضية وطنية داعمة لحقهم في إظهار ما تعرضوا له من اضطهاد ومحاولة شيطنة من قبل كل تكفيريي العالم دون استثناء …؟؟ وهنا الف علامة تعجب وعلامة نضعها أمام الرأي العام وكل من يطلع على احوال العلويين والمجازر التي حصلت وتحصل ومن المتوقع ان يحصل المزيد نترك الاجابة لكل صاحب ضمير حي يرى ويسمع ويشاهد ما يحصل للعلويين ويرى بالمقابل ذلك الصمت المطبق على قضيتهم التي تعتبر بحق جرائم ضد الانسانية . وماهو رد علماء مايسمى اسلام معتدل على هذه الدعوات قلتها وأعيدها هل بلعوا ألسنتهم ؟؟؟ على كل حال هم شياطين الامة وسفهائهها كل من لا يرى الحق ويسكت لان الساكت عن احق شيطان اخرس…….

وأخيراً قال السفيه حثالة البشر فيصل القاسم: يعني من حق الشعب السوري أن يُطالب بالانتقام حصراً من العلويين؟

أقول من حق السوريين جميعاً دون استثناء أن يطالبوا برأسك حياً أو ميتاً لكي يعلقوا مشنقتك ويتركوا جسدك النتن تأكله الوحوش..وكل هذا لن يشفي غليل السوريين منك يا شبيه الرجال ولست برجل ……….

وشخصياً أنتظر ساعة موتك بفارغ الصبر لكي أرى كيف ستكون ميتتك لأني أتوقعها بأنها ستكون وخيمة جداً ومن أسوأ الميتات على الاطلاق

أحدهم طلب من الحكومة السورية تحويل “قصر ” هذا الحثالة الى موافق عامة “تواليتات” اقتراح جميل نضم صوتنا لصوته عله يلقى صدى ليموت “فقعاً” على أمواله التي احترق قلبه عليها حين صودرت من قبل الدولة السورية الوطنية ..وأضيف حبذا لو تحول أمواله المنقولة وغير المنقولة لابناء شهداء العلويين تحديداً ليموت قهراً ايضاً على دعوة لحلم بات سراباً ونسياً منسيا

جواب آخر للسفيه المنفصم الشخصية المجنون والمحتاج لحظر صحي عليه مرفق بالصورة جواباً عليه من اعلامي قدمه تشرف رأس كل سفيه من سفهاء هذه الامة ………….

عذراً للقارىء على الاطالة ولكن أعتقد مسألة دعوة الى ابادة طائفة بكاملها(العلويين) عن وجه الارض باسم طائفة اخرى (السنة) تستحق المتابعة وأن كلٌّ يدلو بدلوه بكلمة الحق ولا يكن شيطاناً اخرساً لانه حينها يكون مشارك بصمته في الدعوة الى ابادتهم …….

وبالنسبة للألفاظ النابية التي ورد في المقال فهي غيض من فيض غضب علوي تفجر ما نضح به إناء ذلك السفيه بحق العلويين من ألفاظ نابية أخرجت العلويين من تاريخ الانسانية ووضعتهم في تاريخ الحيوانية البربرية الوحشية التي هي بداعش سيدته الارهابية الوحشية الصق.ياقاذورات التاريخ لم تتركوا للعلويين خياراً سوى الرد بالمثل وهذا أول الغيث

ملاحظة مهمة

أحدهم علق على كلامي (حيدرة الكرار هازم الأحزاب وحده…) ورد علي بالتالي (  الله سبحانه وتعالى هو من هزم الأحزاب وحده لاشريك له) أقول ولكي لا يصطاد احد بالماء العكر ويدعي التهمة القديمة الجديدة تأليه الامام علي عليه السلام . حين نقول هازم الاحزاب وحده اي وحيد زمانه على الارض وليس على انه الله والعياذ بالله ………..

وذلك لأن  أن علياً كان وحيد زمانه في البطولة والشجاعة وتشهد له كل معارك المسلمين بذلك فهذا كناية عن شجاعته التي كانت منقطعة النظير والتي لم يكن أحد يمكن له ان يقف بوجهه وهذا بشهادة كل المسلمين دون استثناء   فكان وحيد زمانه في الشجاعة كأن نقول وحيد زمانه في العبقرية وهكذا ………فاقتضى التنويه

يتبع..

المقال مرسل باسم صفحات علوية عدة منها
نور علوي
حقيقة العلويين في الرد على المغرضين
حقيقة العلويين

Syryanaعشــــــــتار

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى