ساحات عربية في دائرة الخطر والمواجهة العسكرية

تحذر تقارير استخبارية وصلت الى عدد من العواصم الاقليمية والدولية من فوضى وعنف وتخريب في عدد من ساحات المنطقة، تشعلها واشنطن وجهات تدير وتخوض حروبها وتمولها وتنصاع لأوامرها.

وقالت مصادر اطلعت على هذه التقارير أن احداثا مرتقبة سوف تشهدها هذه الساحات في الأسابيع القليلة القادمة، تشكل توطئة وتمهيدا لتمرير ترتيبات أمريكية في المنطقة خدمة لمصالحها ومصالح اسرائيل.

وأضافت المصادر أن الساحات الفلسطينية والاردنية واللبنانية ليست بعيدة عن هذه المخططات، فهذه الساحات الثلاث هي التي ستقرر مصير التحركات والترتيبات الأمريكية نجاحا أم فشلا، وكشفت المصادر عن أن جهات في هذه الساحات أحيطت علما بما يخطط لها، وتخشى المصادر نقلا عن هذه التقارير اشعاب موجهات قد تتسع ردا على ما يحاك، بما يعني حدوث تطورات خطيرة في المنطقة، في وقت نقلت التقارير الاستخبارية بأن هناك تحركات امريكية وبريطانية وفرنسية واسرائيلية عسكرية واستخبارية تشي بأن احداثا ما تنتظر المنطقة في الفترة القريبة القادمة، بما في ذلك امكانية وقوع مواجهة عسكرية واسعة بين اسرائيل وحزب الله.

يذكر أن تقارير اعلامية تحدثت عن لقاءات سرية في عاصمة خليجية، حضرها وكلاء عدد من دول الخليج لتدارس خطط قادمة لافتعال أحداث في بعض الساحات، كما لوحظ استدعاء اسرائيل لرعاياها الذين يقومون بزيارة الى سيناء العودة فورا، وعدم توجه الاسرائيليين الى هناك، نظرا لوجود تهديدا لحياتهم!!

يذكر أن أنباء تحدثت عن اتصالات أجراها مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون مؤخرا مع مسؤولين في دول عربية.

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى