خاص: لماذا إختارت أمريكا تاريخ 11 أيلول لغزوتها بالذات؟؟

علي سرحيل

عندما كان العرب منشغلون بكذبة أول نيسان و قائمون على التحضير لها قبل أيام وأسابيع ، ومأخوذون باستيراد التكنولوجيا و الموضة من أمريكا، كان العقل الأمريكي الملقب ب(( العم سام)) منشغل بكذبة أضخم يحضر لها منذ عشرات السنين ، ليحول الأنظار والاهتمام لما يسميه بمكافحة الإرهاب ، ويضع العالم أمام مفترق طريق ما قبل 11 أيلول وما بعد 11 أيلول .

الماسونية والإعلام: لم تتوانَ الماسونية يوماً عن بث سمومها في العالم وسكانه، لتجعل الكون عبداً لما تريد ، فقامت بضخ المشاريع الجذابة واللماعة عبر وسائلها المعتادة من تطور و تقنيات وموضة …. إلخ و أهم هذه الوسائل (الإعلام) والهدف هو عقولنا نحن.

كلنا نلاحظ على الألبسة الأمريكية عبارة مهمة ربما لم نفهما ألا وهي ( I love Media ) و تعني عشقنا للإعلام ، لإضافة إلى ذلك تلك الصورة المشهورة التي تشبه الإنسان ولكن رأسه على شكل تلفاز. الماسونيون يعملون على إخفاء معتقداتهم ولكنهم يقومون بنشر رموزهم في كل مكان حتى نعتاد عليها ونحبها مثلاً : شركة بيبسي ( PEPSI) للمشروبات الغازية المشهورة جداً ، إذا قمنا بتفكيك اسم الشركة يشكل اختصاراً للجملة التالية : Pay Every Penny to Save Israel ، ليس هذا فحسب بل إنهم يقومون بضرب مفاهيما في العمق و الصميم ولربما نجحوا ، فإن وقفت للحظة وفكرت في إشارة قناة البلاي بوي الإباحية ( شكل رأس أرنب بأذنين بارزتين طويلتين) ، فإنه إلى حد كبير مشابه تماماً لشعار الشهادة أو النصر ، لقد جعلوا من شعار قضيتنا ومقاومتنا رمزاً إباحياً.

تفجير برجي التجارة طقس ماسوني كبير: ربما لم نمتلك المعلومة والمعرفة ولكننا نمتلك العقل والمنطق وبهما نصل إلى المعرفة ، إن تفجير برجي التجارة لم يكن عمل قام به الإرهابيون المسلمون كما يسمونهم ، ولكنه أحد طقوس الماسونية الذي يجب أن تقوم به عند مرور كل منظومة شمسية والمنظومة الشمسية تتكرر 11 عام ، والهدف ببساطة هو القيام بطقس واللعب به إعلامياً للوصول إلى هدف محدد خلال ال 11 عام وشغل العالم به. لو كان من الصحيح أن برجي التجارة تفجرا بفعل الطائرتين لكان من الواجب أن يسقط الرجين بشكل مائل وليس بشكل عمودي دقيق جداً، وذلك واضح من الفيديو الخاص بالحادثة ويمكنك مشاهدته ، حيث يخرج الغبار من قاعدة المبنى وتسمع الانفجارات قبل لحظة من اصطدام الطائرة بالبرج هذا أوً أما ثانياً : ألا تلاحظون معي بأن شكل البرجين يشبه شكل عمودي ملك سليمان الذي جمع يهود العالم بسببه في فلسطين المحتلة ، ويوجد في ساحة هذين البرجين مجسم للكرة الأرضية كدليل على أن الكون تحت أمرة أصحاب هذين البرجين أي تحت سيطرة اليهود الماسونيون ، إنهم يقومون بنقل مركز الطاقة والمال والعمل من مكان إلى آخر في العالم ، فيهدم ليعاد بناءه في مكان آخر ، وفي كل قارة يوجد مركز تجاري مكون من برجين قريبي الشكل على برجي أمريكا ، والآن بدأوا ببناء هذه الأبراج في منطقة الشرق الأوسط (برجي شانغريللا، دبي) وبرجي (جميرا، دبي) وغيرهما الكثير…. أليست دبي مركزا للتجارة والاقتصاد في المنطقة حالياً. والعقل والمنطق يحكمان .

معاني 11 أيلول والدلائل على ذلك ….. أمام أعيننا.

20usdيسمي الماسونيون أنفسهم ب (( مهندسو الكون)) فهم الأكثر معرفةً بالأبراج والأفلاك والنجوم والكواكب ، وهم يعرفون بأن المنظومة الشمسية تمر كل 11 عام ويعملون على أساس ذلك ، فهل لاحظتم الرقم 11 ؟؟؟؟؟؟

بدايةً برجي التجارة بنيا على شكل رقم 11 ، وإن أسرار هذا الرقم موجودة أمام أعيننا وعلى سبيل المثال لا الحصر: شركة Apple للأجهزة المحمولة تحمل في رموزها تاريخ الحادثة وتوقيتها أيضاً ، فإن كنت تحمل جهاز من صنع Apple Phone أتبع الخطوات التالية: في الأيقونة التي تدل على التقويم ستجد ( الثلاثاء 9) ، الآن عدل التاريخ إلى 11 أيلول 2001 ، فستجد أنه يوافق يوم الثلاثاء 11 أيلول 2001 أي نفس رمز الأيقونة ، وفي أيقونة الوقت ستجد الساعة 8 إلا عشر دقائق تقريباً ، وهو تاريخ التفجير . العملة الأمريكية من فئة 100 دولار ، إن قمت بطيها من الجانبين ولاصقتهما سويا سترى صورة تفجير البرجين والدخان يتصاعد منهما أمامك ،أيضاً رقم الطوارئ في أمريكا هو (911) وإن فصلناه يصبح ( 11-9-1) والرقم واحد كما نعرف يكتب بمفرده بعد عام ال2000، وهذا الرقم ذاته موجود على فتحات العبوات المعدنية التي تحتوي مشروب الطاقة كمشروب XXL مثلاً .

أمريكا فجرت البرجين ، وفي يوم التفجير لم يوجد في البرج أي موظف يهودي رغم أنهم يشكلون تقريباً ثلث الموظفين في هذين البرجين، وتم قبله بيوم سحب كل أرصدة العراقيين ذات المبالغ الهائلة الموجودة هناك، والسبب أنها تخطط لغزو العراق بعد فترة فتبرر عدم وجود الأرصدة بسبب التفجير، ألم تستغربوا معي بأن المقطع المصور للتفجير نشر بعد ثوان في الإعلام وكأنه بث مباشر ، وعندها أدعى الأمريكيون بأن المصور صحفي أمريكي، ولكنه لو كان كذلك لوجب أن يكون هذا الصحفي صاحب أضخم سبق صحفي في تاريخ العالم، ولكنه لم يذكر ابداً.

استهدفوا الإسلام والعرب لأنهم يشكلون خطراً عليهم ، وبعد 11 أيلول وضع الكثير من الشخصيات الإسلامية على رأس قائمة مكافحة الإرهاب ، وبدأت أمريكا هجمتها الأشرس نحو بلاد العرب والمسلمون.

جورج بوش الأب…. في الكونغرس .. جورج بوش الأب هو الرئيس رقم 41 لأمريكا وحكم فترة( 1989 – 1993) ، وقف أمام الكونغرس الأمريكي بتاريخ 11 / 9 / 1990 وقال بالحرف الواحد:”” إنه نظام عالمي جديد”” وبعد مرور 11 عام أي منظومة شمسية جديدة وبذات التاريخ تفجر البرجين، فهل هذه صدفة ؟؟؟

إن كل ما يقوم به الماسونيون يعتبر شديد الدقة لأنه مرتبط بالكون والأفلاك ، ونحن الآن في هذا العام على مقربة من منظومة كونية جديدة ]2001+11=2012[ وهو ما يطلقون عليه الآن بكذبتهم الإعلامية الجديدة تاريخ نهاية العالم .

فهل هذه صدفة؟؟؟؟ عذراً Goerge W Bosh هذه ليست بصدفة.

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى