’’ بلاد الشمس ‘‘

قبلةُ الأحرارِ
ونداءُ الثّوارِ
فمداه ضياء
وشعلته لأبد
الدهر انتصار

ترابُهُ قطراتٌ
من نور ..
ونداهُ أريجٌ من
بساتينِ الجورِ ..

شمسهُ نعشُ
شهيدٍ …
وقمرهُ وجهُ
مجاهدٍ ….

فكم وكم مرّ
الظلامُ عليه
وكم وكم
فديناهُ بنور
العيون …

وگان أن بزغَ
فجرهُ الأزل
فمن بين أقحواناتِهِ
تفتحتْ براعمُ
الجهادِ …

وجابتْ كل مدى
وحلّقتْ في كل فضا
وكتبت على كل سما
جنوبي … ” بلاد الشمس”

فشمسُ الحريةِ
من بين صخرهِ
أشرقت …
وأناشيد النصرِ
من تغريدِ طيرهِ
ترنمت ..

هو بلادُ الشمسِ
مرتعُ الأمانِ …
ذات حقول الياسمينِ
وأنهار السلسبيلِ
وزغاريد الفرح
وتلاوةُ دعاءٍ تنجّي
من صقر …

هو … الجنوب
“بلادُ الشّمسِ”

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى