بعد اهانتها للبنان ورئيسه وجيشه، وبعد اهانتها للمقاومة وسيدها… جائها الرد من احد المواطنين!

بعد اهانتها للبنان الذي احتضن ويحتضن اللاجئين السوريين الشرفاء منهم والإرهابيين، وبعد اهانتها لمقام رئيس الجمهورية وبعد اهانتها لمقام السيد المفدى ومقاومته، قام احد المواطنين بالرد عليها بطريقته العفوية …

ملاحظة:

حتى يومنا هذا وبعد مرور اكثر من 5 سنوات على احداث سوريا نسمع من بعد المتفرقعين السوريين انهم احتضنوننا 33 يوماً جراء حرب تموز 2006، يهمنا ما يلي ….

شكر الله سعيكم وأعظم أجركم وجزاكم الله عنـا خيـر الجزاء، فلا يزايدنا احداً علينا….

ومع احترامنا للشرفاء منكم،

لبنان وشعبه احتضنكم ويحتضنكم منذ اكثر من 5 سنوات

الفيديو من الموقع

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى