الى موقع وقناة العبرية… حزب الله يقاتل في الجرود ايها الأغبياء!

ليس غريباً ان يطل علينا الإعلام الصهيوسعودي محرفاً الأخبار ومحرضاً على من هم أشرف من مموليهم من آل سعود والذي بدورهم كشف النقاب عن مدى تورطهم بسفك دماء المسلمين في الوطن العربي.

الى قناة العبرية الصهيوسعودية،

لم يفاجئنا المقال الممل والمُحرف لقناتكم الصهيونية والتي أوضحت مدى تورطكم ببث الفتن والتحريض على أشرف الناس اي حزب الله المقاومة الإسلامية التي أذاقت طعم الهزيمة ’’ لعرّابتكم ‘‘ إسرائيل.

فرداً على مقالكم المحرف اليكم الأدلة:

  1. الهدنة التي تكلمتم عنها بدأت بتاريخ 05/08/2014 عند الساعة الـ 7:00 مساءً وخُرقت بعد 3 ساعات على أيدي المسلحين، أما مقاطع الفيديو الذي عرضه موقع جنوب لبنان كما زعمتم كانا بتاريخ 04/08/2014 و 03/08/2014 الا اذا كان لديكم دليل آخر يكذب موقعنا ( لمشاهدة مقاطع الفيديو على هذا الرابط او هذا ) ما يؤكد تحريفكم للخبر علما اننا لم ننشر المقاطع على انها سقطت في عرسال انما ضواحي عرسال أي جرودها …
  2. اما عن مؤازرة حزب الله للجيش اللبناني في عرسال فهو عار عن الصحة علماً ان حزب الله يقود معركة الجرود في الجهة المقابلة منذ أكثر من شهر… وحزب الله له الشرف ان يؤازر الجيش اللبناني في حربه على الإرهاب اذا طلب منه ذلك…
  3. طائرة أيوب تشارك المعارك منذ دخول المقاومة الإسلامية في الحرب الإرهابية الممولة من امرائكم على سوريا الأسد، لا سيما في معركة القصير والقلمون والتي تسببت في الأيام القليلة الماضية بدعس كلابكم في معركة الجرود المتفاوتة مع حدود سوريا الأسد من الجهة الشرقية وعرسال غرباً والتي نشرنا مقالاً عنها على هذا الرابط حيث انه لم يتم تسمية عرسال أو جوارها في المعركة والذي بدوركم وبدور اعلامكم الساقط أشرتم الى رصدها اي طائرة أيوب للمسلحين وتحديد بدقة موقع مخيمات النازحين ليقصفها حزب الله ويحرقها
  4. اما لمن أمعن في المشهد المصور للطائرة والذي أفاد اعلامكم الرخيص انها لطائرة أيوب يعرف انها ليست لطائرة أيوب لا من قريب ولا من بعيد انما هي طائرة للجيش اللبناني من نوع ’’ سيسنا ‘‘
  5. اما الشهيد مصطفى حسان مقدم سقط ليس دفاعاً عن الجيش اللبناني فقط، انما دفاعاً عن الأمة العربية أجمع، وهذا لا يعني انه سقط وهو يقاتل جنباً الى جنب مع الجيش اللبناني واذ نتمنى من هذه اللحظة ان تأتي كما في حرب تموز وغيرها…

كلمة أخيرة:

لإعلامكم الرخيص يهمنا ان نوضح ان موقع جنوب لبنان ليس محسوب على حزب الله انما هو موقع يديره شبّان شرفاء يعشقون حزب الله والسيد حسن نصرالله، وان أخباركم المحرفة ليست الا دليل على قمّة الفشل الإخباري المنحرف والذي بدوره يستقطب ذوي النفوس الضعيفة والجاهلة والتي نشاهد انصارها يذبحون الصغير قبل الكبير في بلداننا المسلمة…

فكيدوا كيدكم وأسعوا سعيكم، وناصبو جهدكم فوالله لن تمحوا ذكرنا ولن تميتوا وحينا…

إدارة موقع جنوب لبنان
موقع مقاوم

انقر هنا لقراءة مقال قناة العبرية

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى