المرصد الجنوبي لحقوق الانسان (ساهر) يطالب بادراج الجنرال ضبعان في قائمة مجرمي الحرب

عدن – اشرف عبادي

اعتبر المرصد الجنوبي لحقوق الانسان (ساهر) جرائم القتل اليومي التي تطال الجنوبيين في الضالع جرائم حرب وادان بشدة جريمتي تصفية شابين من شباب الضالع جاء ذلك في بيان صادر عنه اليوم نص على الآتي:

يقف المرصد الجنوبي لحقوق الانسان (ساهر) أمام جرائم القتل اليومي الذي ترتكبه قوات الجيش اليمني في الجنوب بشكل عام وفي الضالع خاصة جرائم حرب ويدين المرصد جريمتي التصفيات الجسدية التي طالت شابين من شباب الضالع خلال اقل من اسبوع.

ففي الوقت الذي قام فيه احد جنود اللواء 33 المتمركز في الضالع يوم أمس الجمعة بملاحقة الشاب حزام فهمي علي ناصر الضالعي اثناء مروره على متن حافلة ركاب في الطريق العام وقام الجندي بتصفيته بافراغ ثلاث رصاصات في منطقة القلب وارداه قتيلا ثم عاد الجندي الذي كان يركب دراجة نارية الى احدى ثكنات الجيش، وكان الشاب فارس محمد احمد ناصر الحميد قد لقى حتفه بتاريخ 4يناير الجاري عندما باغته اربعة من جنود نفس اللواء بينما كان في سوق منطقة سناح وافرغ الجنود الرصاص في جسمه واردوه قتيلا دون سبب.

وعلى ضوء هذه الجرائم والانتهاكات الجسيمة التي ما برح اللواء 33 مدرع التابع للجيش اليمني يرتكبها في الضالع تجاه السكان بالاضافة الى قصف المنازل والممتلكات الخاصة وغيرها من الجرائم البشعة فاننا في المرصد الجنوبي لحقوق الانسان (ساهر) نجدد مناشدتنا لمنضمات حقوق الانسان والمنضمات الدولية المختصة بملاحقة مجرمي الحرب بادراج المسئولين عن ذلك اللواء وفي مقدمتهم قائد اللواء العميد عبدالله ضبعان في قائمة مجرمي الحرب ومحاكمته.

المرصد الجنوبي لحقوق الانسان (ساهر) – السبت 10 يناير 2015م

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى