المرجع الخالصي يستنكر استهداف البديري، ويدعو الاجهزة الامنية الى كشف ومحاسبة الجهات المخططة لها

استنكر المرجع الديني سماحة آية الله العظمى الشيخ جواد الخالصي (دام ظله) الاربعاء، استهداف سماحة آية الله الشيخ فاضل البديري (دام ظله) واصفاً هذا العمل بالإجرامي، فيما دعا المسؤولين عن أمن البلد إلى كشف ومحاسبة الجهات المخططة لها.

وقال المرجع الخالصي في بيان نقله مكتبه في النجف الاشرف “مرة أخرى تتجلى حقيقة الأوضاع الكارثية والانفلات الأمني المساوق للأزمة السياسية بإختراق الحزام الأمني المشدد لمدينة النجف الأشرف، وذلك بإستهداف أحد أبرز العلماء والأساتذة الكبار في الحوزة العلمية، وهو سماحة آية الله الشيخ فاضل البديري، والذي أنجاه الله من شرور المجرمين بفضله ورحمته”.

واضاف “ونحن اذ نشكر الله سبحانه على سلامة الشيخ الكريم، ونستنكر العمل الإجرامي الخطير الذي لا يَقْدم عليه إلا مجرمون مسخرون لضرب اللحمة الإجتماعية للشعب العراقي”

ودعا ” المسؤولين عن أمن البلد وصيانة أوضاعه الداخلية ألّا يدعوا مثل هذه الجريمة أن تمر دون حساب، ومتابعة، وتحقيق، وكشف الأيادي المنفذة والجهات المخططة لها”

وتابع” كما يجب أن تقف الحوزة العلمية موقفاً صارماً أمام هذه الممارسات الخطيرة، وأن تبادر القوى الوطنية إلى إستنكار الجريمة، والعمل الجاد لصيانة وحدة العراق وإستقراره وأمن أبنائه”.

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى