القاعدة وداعش والنصرة هم اصلا أدوات لامريكا وإسرائيل…

العميد فايز منصور | موقع جنوب لبنان

بداية من موقع الالتزام القومي والضميري والاخلاقي والواجب الوطني اكتب بما يرضي اللة كمواطن عربي حر يشعر بنكبة فلسطين ونكبة بلاد الشام التي استدار عليها الهمج والرعاع واللصوص والخونة بالزي الوطني وبالزي الاسلامي المزيف….

مثل هذه الجماعات الإرهابية التي تمارس العنف تحت راية الجهاد ، ، فهذه الجماعات مثل النصرة وداعش والاحفاد والكتائب لا تملك تفويضا إلاهيا لممارسة ما تقوم به من أعمال ، وبالتالي لا تمثل هذه الجماعات إلا نفسها ولا تخدم إلا الجهات المموِلة لها ، وإذا حكمنا عليها من خلال نتائج أعمالها والجهة المستفيدة منها سنصل لخلاصة أنها ليست سوى أذرع لأجهزة استخبارية إسرائيلية وأمريكية !.

ففي هجماتهم وغزواتهم على سورية وعلى مصر ولبنان المقاوم والتحرش بالاردن فهم بذالك يقدمون خدمة كبرى لبنوا صهيون وبافعالهم يقولوا لهم نحن نقوم بما لم تقومون به حفاظآ عل ارواحكم ..كما قال الحاخام الإسرائيلي “نير بن ارتسى” في عظته الأسبوعية ان ظهور تنظيم “داعش” فى المنطقة العربية “هبة لحماية الشعب اليهودي ودولة… ، وأن انتشار داعش فى المنطقة العربية وانضمام أوربيون إلى التنظيم لتوجيه ضربات فى أوروبا يهدف فى الأساس إلى تهجير اليهود إلى إسرائيل، لذا يعتبر تنظيم “داعش” حاميًا لليهود.

ان اكباش الدواعش هم أدوات لامريكا و قرون استشعار لاسرائيل مثل النصرة فهي ومستؤجرة لمن يدفع اكثر و لسنا بحاجة بعد اليوم لخبراء ومراكز دراسات صهيونية ليكشفوا لنا مدى ما تحقق لإسرائيل من فتح عظيم بهذة الجوقة هذة المجموعات المسلحة ومنها المستجلبة فهذة الجوقات والعصابات لا يتركون إجراما او. (موبقة)إلا ويرتكبونها

وفي البحث في دفاتر قديمة نجد ان امريكا استخدمت القاعدة طوال سنوات لتبرير كل سياستها ضد اي نظام أو طرف ترى أنه لايقبل الرضوخ لهيمنتها الاستعمارية، فخلقت تنظيما أسمته دولة العراق وبلاد الشام وبهذا دولة الكيان وجدت ضآلتها في هذا “الاختراع الأميركي السعودي”،ومنذ تأسيس هذا الجسم لم نسمع عن اية عملية جهادية ضد اسرائيل اوتحريض عليها ولم تطلق رصاصة واحدة على الجيش الاسرائيلي ،منذ أن تم احضارها بفعل فاعل معلوم،

والان تسعى المنظومة الأمنية الإسرائيلية حمالة الحطب وزيت الشيطنة في هذه الأوقات نقل الروايات المشبوهة المضللة والأخبار المكذوبة التي تريد نقلهاإلى الرأي العام الغربي والعربي بل والعالمي لتحقيق أهداف عدة أبرزها تأليب الرأي العام العالمي على العرب، بتخصيب الغباء مثل بدعة تخصيب اليورانيوم الذي يراد له أن يبقى خام فعلا ” “في حرب التجهيل ” عبر التعصب و التطرف و الإرهاب وهو جزء أصيل من العقيدة اليهودية مثل إرهاب التنظيمات الاسلاموية الخوارجية المتطرفة أمثال “داعش” “

فاحد الاسباب الرئسية النزاعات بالمنطقة هو الكيان الصهيوني وامريكا هي من استحسنت الردائة بوصفة الزي الاسلامي المزيف ……… باساطير وخرافات بالية وهي بعيدة كل البعد عن بلاد الشام…التاريخية فداعش وشقيقاتها . .. والنصرة والاحرار الخ ! ما هم الا ماليشيات من وعاظُ إبليس وهم اصلا من قاموا على إثارة الفتن ودق الأسافين في نطاق تأجيج حالات التمرد والصراعات. داخل المجتمعات العربية خصوصا ببلاد الشام

على مستوى المواطنة والهويّة، والتّجزئة والوحدة، والسّيادة والتبعيّة فداعش وملحقاتها تتوجّه في إنتاجها الى الاساطير والخرافات والبلطجة ؟ واما عبيد امريكا المتنطنطين الذين قفاهم من قش يخشون الان أن تندلع فيها النار. وامريكا هي اصلا من اعطت عود الثقاب لداعش وعندما يشيخ الثعلب ستنتف وبره الغربان ؟؟؟ نعم ان الكيان الصهيوني صاحب النصيب الأوفر في فاتورة الشيطنة والفتن والصراعات بين المعتدلين والممانعين وضرب المظلوم بالمظلوم وضرب المعتدلين بالممانعين تحت نظرية كامنة وهي إخضاع الآخر بلا معركة فالبوصلة يجب توجيهها نحو العدو الصهيوني واعوانة وكل الذخيرة الاعلامية يجب توظيفها نحو العدو لانة سبب النكبات و المسؤول الاول عن سفك الدماء العربية وهو مؤسس الانقسامات

ففي كل المذابح التي تعرض لها الشعب الفلسطيني والسوري والمصري واللبناني الجنوبي وهجمات الجنود على المسجد الاقصى وفي الحروب الظالمة على غزة لم نسمع من داعش اي تصريح يدين افعال اسرائيل ؟؟

واين هم من اولى القبلتين وهل الهجمات التي تقوم بها جبهة النصرة على مخيم اليرموك والتحرش بمخيم عين الحلوة ياتي في سياق تحرير فلسطين؟؟

ان داعش هي الشقيقة الصغرى اللقيطة لاسرائيل فهذة تريد دولة اسلامية وهذة تريد دولة يهودية ؟؟ ورعاع داعش مثل رعاع المستوطنين والمستور والمخفي الذي سيظهر في حينة سيفقئ عيون قيادات سافلة ووقحة قامت بإستخدام الخلق الاسلامي في غير موطنه…. مثل قادة الكيان الصهيوني نفسه فهو كذبة لا أصل لها في التاريخ، وإنما تستند الى خرافات واساطير توراتية

ان اللة وحدة تعلى هو صاحب الحق الرباني الذي يقرر من هو الكافرون ومن هو المؤمن بالدين الاسلامي وحكمة سبحانة وتعالى مؤجل ليوم الحساب وماذا يعني قول اللة سبحانة وتعالى قانونيا وقرآ نيا ان الدين الاسلامي للة وان القرآن هوكتاب اللة سبحانة وتعالى ؟؟؟ اذا اردت ان تتحكم في جاهل عليك ان ان تغلف كل شيئ باطل بغلاف ديني مزور بشريعة الدواعش

اخيرا حطب المرحلة اكباش داعش والنصرة والمستجلبن الأجانب الغرباء في المرحلة القادمة سيؤكلون لحوم بعضهم من الوريد الى الوريد ونتمنى ذالك في بث مباشر وشهود عيان

حمى اللة بلاد الشام وحمى عرب المقاومة من النيل الى الفرات

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى