الشيخ محمد الموعد من الغازية: العدو الصهيوني الذي فقد هيبته أمام المقاومة في لبنان وفلسطين سيفشل في تمرير مشروعه الفتنوي من جديد

المكتب الإعلامي لمجلس علماء فلسطين

رأى مسؤول العلاقات العامة والإعلام في مجلس علماء فلسطين الشيخ محمد موعد أنّ هذا الكيان الغاصب الذي فقد هيبته أمام أقدام المقاومين الشرفاء في لبنان وفلسطين لن يستطيع تمرير مشروعه الفتنوي البديل، وسيسقط هذا المشروع من جديد من خلال وحدة الصف.

كلام الشيخ الموعد جاء خلال حفل تأبيني عن روح المرحوم الحاج إبراهيم يوسف الموعد في حسينية الغازية بحضور وفد من مجلس علماء فلسطين برئاسة الشيخ الدكتور حسين قاسم الذي كان له كلمة من وحي المناسبة مؤكداً فيها على معاني الوحدة وابقاء تحرير فلسطين اولوية عند الجميع وبحضور أمين سر المجلس الشيخ هشام عبدالرازق والشيخ عماد قاسم والشيخ نزيه النقوزي وحشد من الفعاليات الفلسطينية واللبنانية وأهالي البلدة.

واعتبر الموعد أنّ الأخلاق التي نستمدها من الرسول صلى الله عليه وسلم هي المعيار للعلاقة مع الآخرين وأنّ الإسلام بشموليته هو الذي يوحد ويجمع وأنّ القرآن الكريم هو الدستور الذي نحن بأمس الحاجة إلى تطبيقه وترجمته على أرض الواقع.

 وأكد الموعد حرص مجلس علماء فلسطين على وحدة الصف ونبذ الفتنة المذهبية والطائفية واستمراره في الصلح والإصلاح بين جميع الفرقاء بدون استثناء لتكريس الأمن والأمان والإستقرار في لبنان وعلّق قائلاً: ” أنّ الفلسطينيين في المخيمات من أولوياتهم أن تبقى البوصلة نحو تحرير فلسطين والمقدسات وعلى رأسها المسجد الاقصى وتحرير الأسرى وقلع المستوطنات، وإنّ أمن واستقرار لبنان والوقوف دائماً على الحياد في القضايا الداخلية للشعب اللبناني من أولويات الشعب الفلسطيني وأنّ المخيمات ستبقى صمام أمان للوحدة وستسعى لبناء أفضل العلاقات الأخوية الصادقة مع الشعب والقيادة اللبنانية على تنوعها “.

وأكد الموعد على دعم المقاومة التي انتصرت في لبنان وفلسطين على العدو الصهيوني الغاشم وأنّ الشعب الفلسطيني سيبقى خياره الجهاد في سبيل الله حتى تحرير كامل الأرض وعودة المقدسات.

DSC_0002 DSC_0007 DSC_0010 DSC_0011 DSC_0015 DSC_0024 DSC_0026 DSC_0034 DSC_0035 DSC_0036 DSC_0038 DSC_0049 DSC_0068 DSC_0075 DSC_0078 DSC_0079 DSC_0081

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى