الشيخ ” خضر نور الدين “: الله قدم الجهاد بالمال على الجهاد بالنفس.

الشيخ " خضر نور الدين ": هكذا تكون التجارة مع الله ، تدفع اليوم بعضاً من مالك لتحفظ آخرتك.

“القرآن وشهر رمضان المبارك”       

لقد تحدث الله معنا بلغة التجارة لما فيها من ربح محسوس ، فقال هل أدلكم على تجارة تغنيكم من عذاب أليم ؟ ، جاهدوا بأموالكم وأنفسكم .

الله قدم الجهاد بالمال على الجهاد بالنفس ، والسبب أن التخلي عن المال يدخل في إطار الجهاد الأكبر وهو جهاد النفس ، والإنسان بطبعه يحب المال ، “وتحبون المال حباً جماً” ،  بينما الجهاد بالنفس يدخل في إطار الجهاد الأصغر ، الذي يحرك الإنسان مذهبياً أو عاطفياً ، أو قد يكون لحفظ الممتلكات ، واليوم نرى بالعموم أن الإندفاع للجبهات فيما لو حصل ، أقوى من الإندفاع للتبرع بالمال ، ومن خلال نظرة عامة لمجتمعنا الذي يعاني من أوضاع إجتماعية صعبة ، والمطلوب حفظ هذا المجتمع ، لحفظ أمور كثيرة منها حفظ الدين والمذهب وحفظ الوطن من العدوان والسرقة ، وذلك يكون من خلال دعم الطبقة التي تحمل السلاح لتدافع عنا ، لذا النظر إليهم حالياً ضروري من باب حفظ الأوضاع العامة ، بالإضافة إلى ما أوصانا به الله من حفظ العوايل المستضعفة ، و المساكين والأيتام وأبناء السبيل و…. ، هكذا تكون التجارة مع الله ، تدفع اليوم بعضاً من مالك لتحفظ آخرتك ، إننا نعرف جيداً أن ما يبقى عندنا من أموال بعد موتنا ، كيف ينتقل إلى الورثة ولا نعرف أبداً كيف تصرف ، أليس البحث عن الأمان في الدار الباقية الخالدة ، أولى من البحث عنه في الدار الفانية ؟ ، لو تدبرنا في الآيات التي نقرأ وأعملنا عقولنا؟؟ اي القرارت نأخذ..؟ ، ولماذا لا نطبق

الآيات التي تحث على ذلك ؟ ، والآخرة خير لك من الأولى ، ولسوف يعطيك ربك فترضى.

الشيخ خضر نور الدين ( عضو المجلس المركزي / حزب الله ).

الشيخ خضر نور الدين ( عضو المجلس المركزي / حزب الله )

هل أدلكم على تجارة تغنيكم من عذاب أليم ؟

الشيخ ” خضر نور الدين “: هكذا تكون التجارة مع الله ، تدفع اليوم بعضاً من مالك لتحفظ آخرتك.

رمضان كريم .. رمضان فضيل

الشيخ المجاهد ” خضر نور الدين ” ( عضو المجلس المركزي / حزب الله )

“القرآن وشهر رمضان المبارك” / هل أدلكم على تجارة تغنيكم من عذاب أليم ؟.

 

الشيخ ” خضر نور الدين “: تقبل الله منا و منكم صالح الأعمال.

 

 

 

 

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى