الشيخ ” خضر نور الدين “: أهل الجنة سيكونون مع الأنبياء و الأولياء.

الشيخ " خضر نور الدين ": نيل الجنة و طيباتها يتطلب منا ، التحمل والصبر ومواجهة الصعاب.

شهر رمضان ورائحة الجنة:

كما إهتم ألله بدنيا الإنسان بحيث سخر له ما في السماوات والأرض ، وكرمه وفضله على المخلوقات كلها ، أيضاً نعمه بشتى الطيبات ، ورزقه من كل ما يحب ويشتهي ، وجعل له الليل مناماً والنهار معاشاً..إلخ ـ كذلك وعده بالخلود في الجنة فيما لو كان عبداً صالحاً ، مطيعاً لمولاه الذي خلقه ، عملاً وفعلاً لا بالقول واللفظ فقط ، (آمنوا وعملوا الصالحات) ، قبل الحديث عن الجنة وما فيها مما لا عين رأت ولا خطر على بال بشر ، أذكر أن أهل الجنة سيكونون مع الأنبياء و الأولياء ، المهم ان نلتفت جميعاً أن مجاورة أحباب الله ، ونيل الطيبات في الجنة يتطلب منا التحمل والصبر ومواجهة الصعاب ، فالجنة طريقها طريق ذات الشوكة ، والمراتب العليا للمجاهدين طبقاً لقول أمير المؤمنين “علي” عليه السلام ، و لأولياء الله خاصة ، ولمن يدعم ويساند أي نشاط يقوي الدين وأهله ، و لمن يصفح ويسامح ويغفر ويساعد ويعين ، ويقضي حاجات المحتاجين ، بعد هذا السرد المفصل جيد أن نتوقف عند كل آية تتحدث عن الجنة ، لنرغب بها ونتمناها ولانبالي بدفع أثمانها الباهظة ، خصوصاً الدعاء لنيلها و الفوز بها في ليالي القدرالمباركة.

أن التخلي عن بعض ما عندنا من هذه الدنيا الفانية ، التي دون شك سنخسرها حتماً (الإنسان لفي خسر) ، نأخذ ثمنه دار خالدة في النعيم الأبدي ، إنها عطية الله المحب لعباده الصالحين .. جعلنا الله منهم.

الشيخ خضر نور الدين ( عضو المجلس المركزي / حزب الله ).

الشيخ خضر نور الدين ( عضو المجلس المركزي / حزب الله ).

الشيخ المقاوم ” خضر نور الدين “

الشيخ المجاهد ” خضر نور الدين “

الشيخ ” خضر نور الدين “: أهل الجنة سيكونون مع الأنبياء و الأولياء.

 

الشيخ ” خضر نور الدين “: نيل الجنة و طيباتها يتطلب منا ، التحمل والصبر ومواجهة الصعاب.

 

 

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى