الشامسي والجرّاح ممثلاً الرئيس الحريري يرعيان نشاطاً طبياً في البقاع الغربي

  • الشامسي والجرّاح ممثلاً الرئيس الحريري يرعيان نشاطاً طبياً في جب جنين في البقاع الغربي

برعاية وحضور سفير دولة الامارات العربية المتحدة الدكتور حمد سعيد الشامسي، وحضور وزير الاتصالات الدكتور جمال الجراح ممثلاً رئيس الحكومة سعد الحريري أقيم في باحة منسقية تيار المستقبل ـ جب جنين في البقاع الغربي نشاطاً طبياً تضمن إجراء فحوصات طبية مجانية وتوزيع أدوية وحليب للاطفال، بحضور عدد من نواب المنطقة الحاليين: محمد القرعاوي وهنري شديد، والسابقين: ناصر نصرالله، أمين وهبي وأنطوان سعد، والوزير السابق محمد رحّال، ورؤساء اتحادات بلدية ورؤساء بلديات ومخاتير وأطباء وعدد من أبناء المنطقة.

الجرّاح

الجرّاح (أحمد موسى)

بعد النشيدين الوطني اللبناني والإماراتي، ألقى الوزير الجرّاح كلمةً قال فيها: “أرحب بالسفير الشامسي بإسم الرئيس الحريري في البقاع لجهة هذه المبادرة الإنسانية الطيبة التي لطالما عودتنا دولة الإمارات على فعل الخير والبناء والتقدم وكل ما هو نافع للبنان وللشعب اللبناني”.

أضاف، “دولة الإمارات دولة صديقة للبنان وللشعب اللبناني وهي تحتضن الكثير من اللبنانيين حيث يشعرون أنهم في بلدهم وبين أهلهم معززين مكرمين”.

الجرّاح (أحمد موسى)

وتابع الجرّاح، “نعرف أن هموم دولة الإمارات وانشغالاتها في المنطقة كبيرة، ورغم ذلك الحيّز الذي تعطيه للبنان كبير ومشكورة من لبنان حكومةً وشعباً ومن الرئيس سعد الحريري، وما هذه المبادرة الإنسانية إلاّ للوقوف مع أهلنا في البقاع لتقدم لهم الخدمات الطبية وما يحتاجونه في هذا الضرف الإقتصادي الصعب”.

ليختم الوزير جمال الجرّاح، “أهلنا في البقاع بأمس الحاجة لمثل هذه التقديمات، على أملٍ أن تتكرّر في ضروف قادمة أخرى للبقاع وغير البقاع وكل مناطق لبنان، من تقديم خدمات مماثلة وتنموية على مستوى المنظقة ولبنان”.

الشامسي

الشامسي (أحمد موسى)

بدوره سفير دولة الإمارات العربية المتحدة الدكتور حمد سعيد الشامسي قال: “بداية انقل لكم تحيات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، وهذه المبادرة تمّت بالتعاون والتنسيق مع دولة الرئيس سعد الحريري لتقديم الخدمات الإنسانية على مستوى الأراضي اللبنانية منذ 12شهراً”.

أضاف، “بالأمس كنا في المدينة الرياضية في بيروت وكانت الدورة بإسم سمو الشيخ زايد، واليوم في البقاع الغربي باسم سمو الشيخة فاطمة، والشيخ زايد كان مهتم في لبنان والشيخ خليفة على نفس النهج، وسنستمر في تقديم الكثير للبنان”.

وليختم السفير حمد سعيد الشامسي قائلاً: “كنا ولا زلنا وسنستمر في دعم لبنان ومساعدته”.

وفي الختام جرى تبادل تقديم الدروع التكريمية بين الوزير الجرّاح والسفير الشامسي، بعدها جال الحضور في أرجاء الخيم الطبية المقدمة من دولة الإمارات.

الشامسي يجري فحصاً للدم والسكر في خيمة مستشفى الدكتور حامد فرحات (أحمد موسى)

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى