الدرك ممنوعون من قمع مخالفات البناء..”ما بقى تزبط”

في ظل الفراغ المسيطر على معظم مؤسسات الدولة، ومع بروز ظاهرة الأمن الذاتي في الكثير من المناطق، ورغم الحاجة لظل القانون في البلاد، قررت المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي التخلي عن واحدة من المسؤوليات التي كانت تتولاها منذ سنوات.

ذكرت صحيفة “الأخبار” أن “المدير العام لقوى الأمن الداخلي بالوكالة، العميد إبراهيم بصبوص، أصدر قبل أيام مذكرة جرى تعميمها على كافة قطعات المديرية، قرر فيها كفّ يد الأمن الداخلي عن التعامل مع كل ما له صلة بمخالفات البناء على الأملاك الخاصة، ابتداءً من 25 أيلول الجاري”.

واشارت مصادر أمنية تعني هذه المذكرة الى أن “قمع مخالفات البناء بات مرتبطاً بالمجالس البلدية واتحادات البلديات والسلطة الإدارية الممثلة بالمحافظين والقائمقامين، حيث لا وجود للبلديات. ولهذه السلطة حق الاستعانة بالقوى الأمنية متى وجدت حاجة لذلك”.

وعلق مسؤولون أمنيون على هذه المذكرة بالقول “إن لها أكثر من أثر أيجابي وسلبي في آن واحد؛ فهي من جانب تعزز سلطة البلديات، علماً بأن قمع مخالفات البناء ليس أصلاً من مهمات القوى الأمنية. لكن حصر هذه المهمة بيد المجالس البلدية، سيؤدي حتماً إلى انتشار ظاهرة مخالفات القوانين في البناء، كما جرى عام 2007. فمعظم البلديات، وخاصة خارج المدن الكبرى، تفتقر إلى القدرة التنفيذية التي تتيح لها قمع المخالفات، فضلاً عن الحسابات العائلية والسياسية التي تحكم عمل معظم رؤساء البلديات، وتفرض عليهم غضّ النظر عن المخالفات”.

وذكرت المصادر”بتجربة عام 2007، عندما صدرت مذكرة مشابهة، بهدف إمرار عدد من المخالفات في مناطق معينة، لكن مفعولها شمل الأراضي اللبنانية كافة. وعندما أُلغيت المذكرة، كان قمع المخالفات أكبر من قدرة قوى الأمن الداخلي على العمل”.

وأشارت مصادر أمنية إلى أن “مذكرة بصبوص ستحرم معظم آمري الفصائل والسرايا وقادة المناطق ورؤساء المخافر الرشى التي كان يتقاضاها جزء منهم لإمرار مخالفات البناء”.

من جهته أشار وزير الداخلية والبلديات العميد مروان شربل، أن قوى الأمن الداخلي تتدخل في حال التعدي على الأملاك العامة أو إذا تلقت شكاوى من مواطنين، أو بناءً على طلب من البلديات، فليقم رؤساء البلديات بعملهم وكل تقصير أو تعدٍّ يحملون هم مسؤوليته.

وتابع شربل: “ما بقى تزبط” ، كل يوم تردني شكاوى: فلان في قوى الأمن طنّش، وفلان في قوى الأمن قبَض، وفلان في قوى الأمن لم يتحرك، خلي كل واحد يعرف شغلو، العسكر مش مهندسين.

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى