الجيش الامريكي يعيد توزيع ارهابيي داعش

 كشفت تقارير استخبارية عن أن الجيش الامريكي نقل أعدادا من ارهابيي عصابة داعش الى افغانستان ودول في الاقليم بينها مصر، وأبقى على مجموعات تحت حمايته في أراض عراقية وسورية.

وجاء في هذه التقارير أن عمليات النقل والتوزيع لإرهابيي العصابة المذكورة تتم بأموال سعودية واماراتية، وبذلك تقترب هذه المجموعات الارهابية من حدود الصين وروسيا، وأفادت التقارير أن النظامين المرتدين في أبو ظبي والرياض ابتاعا أسلحة متطورة لفلول الارهابيين، وفي السياق نفسه، أقدمت القوات الامريكية على نقل عشرين قياديا من عصابة داعش الى مكان مجهول، كما سيطرت على ما تملكه العصابة من ذهب وأموال نقدية، وانتقل آخرون الى حيث مواقع عسكرية امريكية وفي حمايتها.

التقارير الاستخبارية اضافت بأن الأهداف المرجوة من الابقاء على مجموعات ارهابية من داعش وحمايتها، واعادة توزيعها صعبة التحقيق لأن بنية العصابة “داعش” مدمرة وضعيفة.

وفي السياق ذاته، تفيد مصادر واسعة الاطلاع أن المخطط الامريكي القادم هو استهداف العراق وسوريا مجددا من خلال العناصر الارهابية بتمويل من السعودية والامارات وقطر لتسهيل تنقل الارهابيين وفق خرائط توزيع محددة، وقالت المصادر أن أعدادا من هؤلاء هم في منطقة الانبار.

وكالات

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى