احتفال جماهيري حاشد لحركة امل بمناسبة عيد التحرير

 محمد جابر

 لمناسبة عيد المقاومة والتحرير أقامت حركة أمل احتفالاً جماهيرياً في مدينة بنت جبيل بحضور شخصيات سياسية و فاعاليات اجتماعية و عسكرية وحزبية و علماء الدين و حشد كبير من الجماهير الوفية لإمام التحرير القائد السيد موسى الصدر ولشهداء أفواج المقاومة اللبنانية أمل.

قدم الإحتفال الأخ الحاج عباس حيدر واستُهل بآيات من القرآن الكريم رتلها الأخ ناظم قشاقش و من ثم قدمت فرقة الصدر الفنية نشيدا من وحي المناسبة.

كلمة حركة أمل ألقاها النائب الأخ أيوب حميد الذي قال أن “لبنان عاش ولعقود من الزمن مرحلة من التفكك والانحلال، فقد حاولت اسرائيل ودون نتيجة تذكر عبر حروبها المتواصلة، باختراق السيادة اللبنانية بحرا وبرا وجوا ومحاولة سرقة ثروات لبنان النفطية والغازية”.
ولفت إلى ان “اسرائيل حاولت ان تسلب حق الشعب في الحرية والكرامة وان تسوقه إلى التطبيع معها لكنها باءت بالفشل”، معتبرا ان “اسرائيل اندحرت دون ان تستطيع ان تحقق مكسبا سياسي واضحا”.

وأكد الأخ حميد اننا “ندرك كم هي المخاطر التي تحيط بنا وتهدد الانتصار الذي حققه هذا الشعب، وندرك ان هزيمة اسرايل وهزيمة مشروعها انما هو مكلف لنا في الداخل”، مشددا على انه “على الجميع ان يسعوا إلى تحصين هذا الانتصار وهذه الشهادة التي قدمت على ارض هذا الوطن”.

وشدد على اننا “لن نوفر جهدا من أجل التقريب بين وجهات النظر بين أفرقاء المجتمع اللبناني”، لافتا إلى ان “اسرائيل كانت أساس الفتن المتنقلة التي ضربت لبنان”، معتبرا ان “الفتنة اليوم التي تشتعل في الشمال والتي يريد البعض من خلالها تحجيم دور المؤسسة العسكرية هي خدمة لأولئك الذي انحرفوا عن الدين”.

وعن قانون الانتخاب، أكد الأخ حميد ان “لا خلاص للبنان إلا بالابتعاد عن الطائفية والمذهبية”، مشددا على “ضرورة السعي إلى قانون انتخابي عصري يساوي بين اللبنانيين”.

13 12 Featured_احتقال جماهيري حاشد لحركة امل بمناسبة عيد التحرير 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 37 36 34 33 32 31 30 29 28 27 26 25 24 23 22 21 20 19 18 17 16 15 14

 

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى