أبرز ما جاء في كلام الأمين العام لحزب الله سماحة السيد حسن نصرالله على قناة “المنار” حول آخر التطورات السياسية في لبنان:

  • ندعو إلى الهدوء بعد تشكيل الحكومة والإبتعاد عن السجالات الإعلامية .
  • لا شك أن الحكومة يجب أن تضع أولوياتها و في رأسها الخطر المالي والإقتصادي.
  • امام الحكومة استحقاقات ورهانات كبيرة خاصة ان طبيعة الملفات التي ستعالجها هي ملفات على درجة عالية من الاهمية خاصة على الصعيد المالي والاقتصادي .
  • بعد 9 اشهر من النقاشات والسجالات تشكلت الحكومة واليوم نحن نحتاج الى الهدوء والابتعاد عن توتير الاجواء الداخلية والسعي لتهدئة المناخ لمزيد من التلاقي والحوار الداخلي .
  • يجب على الحكومة مكافحة الفساد والهدر المالي وهذا من مسؤولية الحكومة مجتمعة .
  • على الحكومة وضع الاولويات في معالجة الملفات خاصة ان هناك مخاوف من مخاطر انهيارات مالية، وعلى الحكومة ان تقول للجميع كيف يتحصن البلد من هكذا انهيارات .
  • المؤشر الحقيقي لعمل الحكومة هو انها ستذهب الى مكافحة الفساد والهدر المالي بشكل جدي ام انها ستواصل بهذا السياق؟ المهم الفعل والممارسة والقرارات التي ستتخذ في هذه الحكومة .
  • على الحكومة معالجة الملفات الحياتية والمعيشية والبيئية للناس والسجالات السياسية لن تفيد في هذا المجال .
  • من اليوم الاول للحكومة نقول للجميع يجب عدم الاستعجال في بت الملفات بل يجب القبول بالنقاش ومحاورة الاخرين حول مختلف الملفات .
  • الانطلاق من مصالح الاحزاب والزعماء او على خلفيات طائفية لن نجد الحلول لمختلف الملفات بل يجب البحث عن مصلحة لبنان واللبنانيين .
  • ادعو الى الدراسة والبحث في كيفية صدور القرارات داخل مجلس الوزراء والمطلوب وضع حلول جذرية لمدد مختلفة بعضها طويل ولا يجب اعتماد التهويل بين بعضنا البعض حتى نصل الى النتائج المطلوبة والمطمئنة .
  • على القوى السياسية ان تتخذ القرار بالهدوء والنقاش بعيدا عن الاعلام ووسائل التواصل الاجتماعي والتحريض الطائفي ولا يجب ان نقدم للناس الآمال الكاذبة .
  • حول وزارة الصحة حصل بعض الجدل في الداخل بالاضافة الى حصول ضغط اميركي ونقل الينا كلمات متفاوتة في هذا المجال، وانا اوضح ان الوزير ايا كانت الجهة التي تسميه هو وزير لكل لبنان وكذلك ستكون وزارة الصحة .
  • خلال المفاوضات تحدثنا عن امكانية ان يكون وزير الصحة غير حزبي وهذا ما كانت عليه الامور لان وزير الصحة اليوم ليس ضمن التشكيلات الحزبية لحزب الله وهنا نحن قدمنا مصلحة البلد على اي شيء اخر .
  • اثير كلام حول وزارة الصحة واستخدام امكاناتها، بالنسبة لحزب الله نؤكد ان مال الدولة هو للدولة وللشعب اللبناني ولا يجوز التصرف بالمال خارج دائرة القانون بالاضافة الى الموانع الاخلاقية والشرعية لذلك .
  • اي مال عام يجب ان يصرف في موارد محددة ولا يجوز لاي احد ان يتصرف خارج الضوابط القانونية والاخلاقية والشرعية وهذه ضمانة ذاتية في حزب الله وايضا يمكن اجراء التفتيش فيها ونحن يهمنا ان نقدم تجربة شفافة في هذا المجال .
  • يمكن ان نساعد من اموالنا لانجاح ودعم مشاريع وزارة الصحة
  • من أولوات وزارة الصحة ملف الاستشفاء للبنانيين وتخفيض كلفة الدواء على الدولة والمواطن وتسهيل وصول الدواء الى الناس .
  • وزارة الصحة ليست لحزب او لطائفة وانما لكل لبنان واللبنانيين بمعزل عن اي خصومات واختلافات وهذا واجب الوزير
  • نتمنى من اهل منطقة البقاع اعفاء وزير الصحة اللبناني من بعض التقاليد والمشاركة ببعض المناسبات وان يترك لخدمة الناس جميعا وان يستقبلهم للاستماع لهم بما له علاقة بوزارته .
  • حزب الله مشارك في الحكومة ووجودنا هو وجود مؤثر لكن ليس من مصلحة لبنان تسمية الحكومة بهذه التسمية كذبا وزورا، لاننا بذلك نستجلب العداوات الى لبنان من اجل الخصومة والنكاية السياسية .
  • الحكومة هي حكومة كل المشاركين فيها ونحن سنتحمل المسؤولية كما يجب على الجميع تحمل المسؤولية
  • تحل قريبا ذكرى توقيع التفاهم بين حزب الله والتيار الوطني ونحن ما زلنا نعتبر ان هذه الخطوة هامة على المستوى الداخلي وكان اهم تجلياتها التضامن الشعبي في مواجهة عدوان تموز 2006 .
  • هذا التفاهم ارتقى الى تعاون ومن ثم تحالف في كثير من المجالات وباب النقاش ما زال مفتوحا والتحالف لا يحولنا الى حزب واحد .

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى